صفحة 4 من 9 الأولىالأولى 123456789 الأخيرةالأخيرة
النتائج 46 إلى 60 من 123
  1. #46
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    الاخ ابو عثمان
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سألتنا سؤالين

    والسؤال الذي اطرحه عليك

    هل الذي نقلته من أدلة عن الصوفية من السحر أم ؟؟؟

    وازيد سؤال آخر :

    هل الطلاسم والاوفاق والاستخدامات والعزائم والاقسام والسيمياء من السحر أم لا

    ارجو الاجابة بنعم أو لا ؟؟

    نبدأ بالثاني لانه مفتاح الاجابة عن الاول
    اولا :
    تقول
    هل الطلاسم والاوفاق والاستخدامات والعزائم والاقسام والسيمياء من السحر أم لا
    ارجو الاجابة بنعم أو لا ؟؟

    الرد
    هذا سؤال جيد ومحوري وتحتاج الاجابة عليه الي فهم وليس مجرد نعم او لا
    أ- ماهو مصدر السحر ؟
    ب- ماهو السحر الذي يعتبر كفر ؟
    ج- متي يعتبر الساحر كافر ؟
    .................................................. ....
    الاجابة علي السؤال (أ)
    يقول تبارك وتعالي
    وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ [البقرة/102]
    تفسير القرطبي - موقع الإسلام - (ج / ص )
    وَقَالَ بَعْض الْعُلَمَاء : إِنْ قَالَ أَهْل الصِّنَاعَة إِنَّ السِّحْر لَا يَتِمّ إِلَّا مَعَ الْكُفْر وَالِاسْتِكْبَار , أَوْ تَعْظِيم الشَّيْطَان فَالسِّحْر إِذًا دَالّ عَلَى الْكُفْر عَلَى هَذَا التَّقْدِير , وَاَللَّه تَعَالَى أَعْلَم .
    نقلت انت نفسك في مداخلتك رقم 1
    قال الأزهري : (( السحر عمل تقرب فيه إلى الشيطان وبمعونة منه كل ذلك الأمر كينونة للسحر ومن السحر الأخذة التي تأخذ العين حتى يظن أن الأمر كما يرى وليس الأصل على ما يرى السحر الأخذة وكل ما لطف مأخذه ودق فهو سحر ... وأصل السحر صرف الشيء عن حقيقته إلى غيره فكأن الساحر لما أرى الباطل في صورة الحق وخيل الشيء على غير حقيقته قد سحر الشيء عن وجهه أي صرفه ... الخ )) [ لسان العرب ص 348 / 3 ]

    قال الزبيدي في تاج العروس : (( ومن المجاز السحر بالكسر : عمل يقرب فيه إلى الشيطان وبمعونة منه . وكل ما لطف مأخذه ودق فهو سحر )) [ ص 514 / 11 ]

    قال القرطبي : (( قيل: السحر أصله التمويه بالحيل والتخاييل، وهو أن يفعل الساحر أشياء ومعاني ، فيخيل للمسحور أنها بخلاف ما هي به ، كالذي يرى السراب من بعيد فيخيل إليه أنه ماء، وكراكب السفينة السائرة سيرا حثيثا يخيل إليه أن ما يرى من الأشجار والجبال سائرة معه )) [ تفسير القرطبي ص 272 / 2 ] ، وقال أيضا : ((من السحر ما يكون بخفة اليد كالشعوذة والشعوذي : البريد لخفة سيره قال ابن فارس في المجمل: الشعوذة ليس من كلام أهل البادية، وهي خفة في اليدين وأخذة كالسحر .
    ومنه ما يكون كلاما يحفظ، ورقى من أسماء الله تعالى ، وقد يكون من عهود الشياطين، ويكون أدوية وأدخنة وغير ذلك)) [ تفسير القرطبي ص 274 / 2 ]

    وقال الغزنوي الحنفي في عيون المعاني : (( وعندنا يعني السحر - أصله طلسم يبني على تأثير خصائص الكواكب، كتأثير الشمس في زئبق عصي فرعون، أو تعظيم الشياطين ليسهلوا له ما عسر)) [ تفسير القرطبي ص 274 / 2 ]

    .................................................. ....
    نوجه اليك سؤال الان :
    هل يشترط للسحر الاتصال بالشيطان وارضائه ؟
    .................................................. ....
    الاجابة علي (ب،ج)
    رد المحتار - (ج 1 / ص 105)
    ( قَوْلُهُ : وَالسِّحْرِ ) هُوَ عِلْمٌ يُسْتَفَادُ مِنْهُ حُصُولُ مَلَكَةٍ نَفْسَانِيَّةٍ يُقْتَدَرُ بِهَا عَلَى أَفْعَالٍ غَرِيبَةٍ لِأَسْبَابٍ خَفِيَّةٍ .ا هـ .
    ح .
    وَفِي حَاشِيَةِ الْإِيضَاحِ لِبِيرِيٍّ زَادَهْ قَالَ الشُّمُنِّيُّ : تَعَلُّمُهُ وَتَعْلِيمُهُ حَرَامٌ .
    أَقُولُ : مُقْتَضَى الْإِطْلَاقِ وَلَوْ تَعَلَّمَ لِدَفْعِ الضَّرَرِ عَنْ الْمُسْلِمِينَ وَفِي شَرْحِ الزَّعْفَرَانِيِّ : السِّحْرُ حَقٌّ عِنْدَنَا وُجُودُهُ وَتَصَوُّرُهُ وَأَثَرُهُ .
    وَفِي ذَخِيرَةِ النَّاظِرِ تَعَلُّمُهُ فَرْضٌ لِرَدِّ سَاحِرِ أَهْلِ الْحَرْبِ ، وَحَرَامٌ لِيُفَرَّقَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْأَةِ وَزَوْجِهَا ، وَجَائِزٌ لِيُوَفِّقَ بَيْنَهُمَا .
    .........
    قَالَ ابْنُ الشِّحْنَةِ
    فَيَجِبُ قَتْلُ السَّاحِرِ وَلَا يُسْتَتَابُ بِسَعْيِهِ بِالْفَسَادِ لَا بِمُجَرَّدِ عِلْمِهِ إذَا لَمْ يَكُنْ فِي اعْتِقَادِهِ مَا يُوجِبُ كُفْرَهُ ا هـ .
    وَذُكِرَ فِي تَبْيِينِ الْمَحَارِمِ عَنْ الْإِمَامِ أَبِي مَنْصُورٍ
    أَنَّ الْقَوْلَ بِأَنَّ السِّحْرَ كُفْرٌ عَلَى الْإِطْلَاقِ خَطَأٌ وَيَجِبُ الْبَحْثُ عَنْ حَقِيقَتِهِ ، فَإِنْ كَانَ فِي ذَلِكَ رَدُّ مَا لَزِمَ فِي شَرْطِ الْإِيمَانِ فَهُوَ كُفْرٌ وَإِلَّا فَلَا .
    ا هـ .
    مَطْلَبُ السِّحْرِ أَنْوَاعٌ وَحَاصِلُهُ أَنَّ السِّحْرَ اسْمُ جِنْسٍ لِثَلَاثَةِ أَنْوَاعٍ :
    الْأَوَّلُ : السِّيمِيَاءُ ، وَهِيَ مَا يُرَكَّبُ مِنْ خَوَاصَّ أَرْضِيَّةٍ كَدُهْنٍ خَاصٍّ أَوْ كَلِمَاتٍ خَاصَّةٍ تُوجِبُ إدْرَاكَ الْحَوَاسِّ الْخَمْسِ أَوْ بَعْضِهَا بِمَا لَهُ وُجُودٌ حَقِيقِيٌّ ، أَوْ بِمَا هُوَ تَخَيُّلٌ صِرْفٌ مِنْ مَأْكُولٍ أَوْ مَشْمُومٍ أَوْ غَيْرِهِمَا .
    الثَّانِي : الْهِيمْيَاءُ ، وَهِيَ مَا يُوجِبُ ذَلِكَ مُضَافًا لِآثَارٍ سَمَاوِيَّةٍ لَا أَرْضِيَّةٍ .
    الثَّالِثُ : بَعْضُ خَوَاصِّ الْحَقَائِقِ ، كَمَا يُؤْخَذُ سَبْعُ أَحْجَارٍ يُرْمَى بِهَا نَوْعٌ مِنْ الْكِلَابِ إذَا رَمَى بِحَجَرٍ عَضَّهُ ، فَإِذَا عَضَّهَا الْكَلْبُ وَطُرِحَتْ فِي مَاءٍ فَمَنْ شَرِبَهُ ظَهَرَتْ عَلَيْهِ آثَارٌ خَاصَّةٌ
    فَهَذِهِ أَنْوَاعُ السِّحْرِ الثَّلَاثَةِ ، قَدْ تَقَعُ بِمَا هُوَ كُفْرٌ مِنْ لَفْظٍ أَوْ اعْتِقَادٍ أَوْ فِعْلٍ ، وَقَدْ تَقَعُ بِغَيْرِهِ كَوَضْعِ الْأَحْجَارِ .
    وَلِلسِّحْرِ فُصُولٌ كَثِيرَةٌ فِي كُتُبِهِمْ .
    فَلَيْسَ كُلُّ مَا يُسَمَّى سِحْرًا كُفْرًا ، إذْ لَيْسَ التَّكْفِيرُ بِهِ لِمَا يَتَرَتَّبُ عَلَيْهِ مِنْ الضَّرَرِ بَلْ لِمَا يَقَعُ بِهِ مِمَّا هُوَ كُفْرٌ كَاعْتِقَادِ انْفِرَادِ الْكَوَاكِبِ : بِالرُّبُوبِيَّةِ أَوْ إهَانَةِ قُرْآنٍ أَوْ كَلَامٍ مُكَفِّرٍ وَنَحْوِ ذَلِكَ ا هـ مُلَخَّصًا ، وَهَذَا مُوَافِقٌ لِكَلَامِ إمَامِ الْهُدَى أَبِي مَنْصُورٍ الْمَاتُرِيدِيِّ ،
    .................................................. ....
    الشاهد فيما نقلناه
    اولا : ان للسحر اركان هي
    1- الاتصال بالشيطان
    2-واعتقاد الكفر
    3-والاضرار بالناس
    ثانيا :
    ان الساحر يقتل اذا كان في اعماله السحرية اقوال او افعال كفرية
    .................................................. .....
    لكي نثبت ان رجلا ما ساحرا ماذا نفعل ؟
    1-نثبت اتصاله بالشيطان
    2- نثبت احواله الكفرية
    3- نثبت اضراره بالناس
    4- نثبت انه لم يتعلم السحر لمجرد العلم او لمحاربة السحرة
    ...............................................
    هل اثبت انت فيما نقلته عما تنسبه للصوفية ايا من هذه الاركان الاربعة فنعتبره ساحر؟
    ..............................................
    عيد مبارك
    نلتقي بعد العيد ان شاء الله





  2. #47
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    الاخ ابو عثمان
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    النص الكامل لما كتبه القرافي علي هذا الرابط



    http://www.alsoufia.org/vb/showthrea...ed=1#post50995



  3. #48
    منتسب جديد

    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 3
    معدل التقييم : 0
    Array
    ابراهيم الدسوقي غير متصل

    افتراضي رد: السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد: السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    قيل إن الورع هو ترك بعض الحلال مخافة الوقوع في الحرام ، وأبسط قواعد العلم هو الرجوع إلي تراجم الناس قبل الخوض في حقهم ، فلا أحد يحب أن يقع في كبيرة معاداة أولياء الله - دعوكم من التجرؤ علي المسلمين بدعوي حراسة التوحيد ن والحذر الحذر الحذر من التهاون بأهل لا إله إلا الله - وليس من الشجاعة أن تحذف ردا موضوعيا وإن كان شديد اللهجة فأهل المنتدي يتجرأون علي أناس ربما حطوا رحالهم في الجنة قبل أن يولدوا جميعا فهل هذا من الإنصاف ؟!!!!



  4. #49
    وسام التميز الفضي

    تاريخ التسجيل : Nov 2004
    المشاركات : 3,385
    معدل التقييم : 13
    Array
    أبو عثمان_1 غير متصل

    افتراضي رد: رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد: رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة


    الاخ عاطف وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    وعيدكم مبارك وعساكم من عواده .

    حقيقة الحوار معك متبع لأنك لا تجيب على ما طرح عليك

    طرحت عليك سؤالين مصدرين بـ هل ، والاجابة عليهما تكون بنعم أو لا ، ولكن للاسف هذا لم يحصل مما يدل على انك لا تريد الاجابة ، لأن الاجابة بنعم او لا تنهي الحوار ويكون فيه الالزام .

    على كل حال أنت قلت :

    (( الشاهد فيما نقلناه
    اولا : ان للسحر اركان هي
    1- الاتصال بالشيطان
    2-واعتقاد الكفر
    3-والاضرار بالناس
    ثانيا :
    ان الساحر يقتل اذا كان في اعماله السحرية اقوال او افعال كفرية
    .................................................. .....
    لكي نثبت ان رجلا ما ساحرا ماذا نفعل ؟
    1-نثبت اتصاله بالشيطان
    2- نثبت احواله الكفرية
    3- نثبت اضراره بالناس
    4- نثبت انه لم يتعلم السحر لمجرد العلم او لمحاربة السحرة
    ))

    قأقول من اعطاك الحق أن تجتهد وتستنبط فأنت قلت عن نفسك بأنك غير مجتهد وإنما تنقل فقط لماذا تجتهد الآن ؟؟؟

    هل غيرت رأيك أم أنه حلال عليك وحرام على أبي عثمان .

    وقلت : (( نوجه اليك سؤال الان :
    هل يشترط للسحر الاتصال بالشيطان وارضائه ؟
    ))

    نعم لا بد لقوله تعالى : (( وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَـكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ )) [البقرة : 102]

    وهذا ما صرح به ابن عربي عندما قال أنه علم الحروف ماخذون من الجن وهذا نص عبارته في الفتوحات المكية : (( ثم اعلم أن الجان هم أجهل العالم الطبيعي بالله ويتخيل جليسهم بما يخبرونه به من حوادث الأكوان وما يجري في العالم مما يحصل لهم من استراق السمع من الملأ الأعلى فيظن جليسهم إن ذلك كرامة الله به وهيهات لما ظنوا ولهذا ما ترى أحداً قط جالسهم فحصل عنده منهم علم بالله جملة واحدة غاية الرجل الذي تعتني به أرواح الجن أن يمنحوه من علم خواص النبات والأحجار والأسماء والحروف وهو علم السيمياء فلم يكتسب منهم إلا العلم الذي ذمته ألسنة الشرائع )) [ ص 413 / 1 ]

    فعلم الحروف الذي هو من علوم الاولياء الصوفية مأخوذ من الجن وهذا عينه ما قاله حامد آدم لما دخل الخلوة وجاء الجني سهسهوبي وهذا نص عبارته باللهجة السودانية : (( ... وبنفس الصورة دي قال لي غمض عينك غمضت عيني قال فتحها فتحتها قال لي ارفع راسك في السما رفعت راسي في السما قال لي شفت شنو قلت ليهو شفت الحروف الابجدية الحروف الابجدية شنو الف با تا ثا جيم حا خا دال الى الياء كلها مكتوبة باللون الاخضر في السماء من أول السما لآخر السماء تلقى الحرف الباء من أول السما بي جاي زي قوس قزح بتعرفو قوس قزح من أو السماء لآخر السماء بتلقى على يمين الحرف طلسم الطلسم ده بلغتنا انحنا الفقراء بنقول ليهو الخاتم بتلقى طلسم من هؤلاء الطلاسم أو من غيرها دي مش بتشمل كل الطلاسم الموجودة في عالم السحر والدجل والشعوذة والبسووها الجماعات اليدعو انهم من اصحاب الدين وانهم من اولياء الله الصالحين طلسم من ضمن الطلاسم دي الحروف الابجدية التي تراها في السماء طلسم واحد من الطلاسم دي بتشوفو على يمين الحرف وعلى شمال الحرف بتشوف رقم معين كما في طلسم تلاته في تلاتة الموجود جوه هنا تلاته في تلاته وفيهو ارقام جوه الارقام دي لو جمعتها باي زاوية او عموديا أو أفقيا بديك العدد خمستاشر ... الخ )) [ محاضرة كيف تعلمنا السحر من إنتاج الراسيات للإنتاج الاعلامي – السودان ]

    (( هل اثبت انت فيما نقلته عما تنسبه للصوفية ايا من هذه الاركان الاربعة فنعتبره ساحر؟ ))

    عندما تكون من أهل الاجتهاد نعتمد كلامك واستنباطاتك .

    أما الاركان الاربعة فكلها موجود في كبتهم التي نقلت منها فخذ هذا المثال عن

    الغزالي

    قال في المقالة السابعة عشر : (( أما السحر فهو عمل وكلام قد تداولوه بينهم في أوقات معلومة وطوالع معروفة وطلسمات مضروبة فإذا أردت أن تولد طلسما يصلح لما تريد فخذ من كل ثلاثة أحرف حرفا فإذا اجتمعت لك في التأليف فهو يصلح لما تريد فخذ من كل ثلاثة أحرف حرفاً فإذا اجتمعت لك في التأليف ثلاثة أحرف من تسعة فهو طلسم يصلح لما تريد فأنظر في الأوسط لأب عند ساعة التأليف فهو يصلح لما دلت عليه الدقيقة من الساعة ومثاله أب ت ث فتأخذ الجيم والثاء أليق عوضاً عن الجيم ج ح خ خذ الصاد ص ط ظ خذ العين فمصير عقربا لتدوير الحروف فضع صورتها على خاتم والقمر في العقرب تكف خاصيتها عنك أذى النساء ترمي الخاتم في الماء فينفع سقياه الملسوع وتلقي به سوءا بين من أردت وترش من مائه على سطح المبغض أو طريقة أو داره فإنه يستضر من سنة . وخذ صورة أسد والقمر في الأسد وانقشه على خاتم بسواد ومعه كلمة وهي: أتينا طائعين. فتدخل به إلى الملك فيذله الله لك )) [ مجموعة رسائل الغزالي ص 516 ]

    فلاحظ كيف جوز الغزالي عمل السحر لمن يبقضه ، ولاحظ كيف أن الغزالي لم يشترط التقرب للشيطان كما استنبطت أنت يا دكتور عاطف ، وهذا ناهيك عن دعاء الكواكب كما نقلت عن الغزالي في المقال إن كنت قرأته .

    أما البوني

    امامكم الكبير فحدث ولا حرج فخذ ولو أنك قرأت منبع أصول الحكم لقرأت أنه ذكر بعض الطلاسم لأعمال الشر هذا المثال :

    في شرح الجلجلوتية الكبرى : (( فالاسم الأول آج من خواصه أن من كتب طلسمه الاتي بيانه في ورقة في ساعة سعيدة وكتب حوله توكلوا يا خدام هذا الاسم الجليل بحقه عليكم وطاعته لديكم واجلبوا واجذبوا قلب كذا وكذا إلى كذا وكذا بالمحبة والمودة حتى لا يستطيع أن يفارقه الوحا الوحا العجل العجل الساعة الساعة )) [ منبع أصول الحكمة ص 119 ]

    وهذا ما يسمونه بسحر العطف بالشرع التولة ، وأخرج ابن حبان في صحيحه عن يحيى بن الجزار قال دخل عبد الله على امرأة وفي عنقها شيء معوذ فجذبه فقطعه ثم قال لقد أصبح آل عبد الله أغنياء أن يشركوا بالله ما لم ينزل به سلطانا ثم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (( إن الرقى والتمائم والتولة شرك )) قالوا: يا أبا عبد الرحمن هذه الرقى والتمائم قد عرفناها فما التولة قال : شيء يصنعه النساء يتحببن إلى أزواجهن.

    وخذا هذا المثال الثاني قال البوني : (( وإذا أردت تسليطهم على غريم فاكتب المثمن الآتي على قطعة من الحرير الأحمر واكتب حوله توكيلا للخدام بما تريد فعله بالغريم مع اسمه واسم امه واقرأ عليهما الدعوة ثلاث مرات ثم اجعلها في مكان ضيق مظلم فانهم يتبعونه بالاذى حتى يموت فاتق الله تعالى )) [ منبع أصول الحكمة ص 196 ]

    فأي أذى أكبر من هذا ، ثم حتى يبين أنه تقي يقول في نهاية الجريمة : (( فاتق الله تعالى ))

    وقال أيضا : (( وإذا أردت سقم العدو فاكتب الخاتم الأول على لقمة خز وعزم عليها 21 مرة ثم اجعلها في جوف فرموط سمك حي وارمه في البحر فان مات القرموط مات العدو .

    وإذا أردت تسليط الحمى عليه فاكتب بدم دجاجة سوداء على بيضة دجاجة سوداء الخاتم الثاني وعزم عليها 41 مرة وادفنها في النار فان الحمى تاخذه ولا تزول عنه إلا برفع البيضة وعسلها
    )) [ منبع أصول الحكمة ص 281 - 282 ]

    والأمثلة كثيرة جدا على شرور البوني فإن لم يكن ما نقلته لك شرا فما هو الشر يا دكتور عاطف ؟؟

    أما الشاذلي فخذ بعض هذه الشرور

    قال في السر الجليل في ص 22 : (( وقل بعد ذلك يا خدام هذه الآية الشريفة توجهوا إلى فلان بن فلانة وأدخلوا له في صفات مهولة وعرفوه عني وعن اسمي وعن كنيتي وحاجتي وما أنا طالب بحق ما تعتقدونه من عظمتها عليكم أجيبوا أهيا 2 الوحا 2 الساعة 2 بارك الله فيكم وعليكم { إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم جميع لدينا محضرون } احضروا مقامي واسمعوا .. الخ ))

    فانظر كيف يرهب الشاذلي خصومهم وكيف يظهر كراماته !!

    وقال أيضا : (( من أراد أن يعقد ألسنة جميع الخلائق فليجعل له لوحا من الرصاص الأسود المصطفى مقدار ثلاثة مثاقيل ثم تنقش هذه الآية عليه وتقرأ الآية ألفا واحدا على اللوح وتضعه في بطن الحوت الطري وتدفنه في الأرض المبلولة بالندا وتكتب أسماء الحاسدين والأعداد فيه تنعقد ألسنتهم بإذن الله )) [ 50 – 51 ]

    ولله الحمد فأن سحره لم يؤثر على شيخ الاسلام ابن تيمية فقد رد عليها وعلى حزبه .

    وأخير الشاذلي يعمل الحجبات قال في السر الجليل ص 34 : (( ومن حمل هذا الوضع معه أمن من الجوارح ورمي السلاح باذن الله تعالى وهذه كيفيو وضعه .. الخ ))

    أما عن القل فخذ ما قاله الساذلي : (( وإذا اردت هلال أد فخذ طوية واقرأ عليها الآية 45 والدعوة 3 مرات وارمها في النار فإنه يهلك بعد 3 أيام ... الخ )) [ ص 34 ]

    أما اليافعي

    فحدث ولا حرج قال : (( هذه الآيات لضرر العدو وخراب بيته فإذا كان لك عدو وأردت ان به ما ذكر ولتسد عليه طرق الخير وتوقعه في الخزي خذ خرقة من ثوبه الذي عل بدنه واكتب فيها اسمه واسم امه وادر عليه اسمه واسم امه الذي كتبته دائرة واكتب فيها اسمه واسم امه 7 واكتب فيها الايات المذكورات وقل ذلك فلان ابن فلانة ثم ادر عليه دائرة اخرى تفعل ذلك ثلاث مرات ثلاث دواير ثم تلف الخرقة .... وادفنها في وسط عتبة داره حيث يكون دخوله وخروجها عليها ويكون ذلك يوم السبت ويكون في العتبة السفلى فانك ترى العجب منه ... الخ )) [ ص 24 - 25 ]

    فانظر إلى هذا الخبث ، وبعدها يقولون كرامات الاولياء ، والولي ضر المعاند له ، فاتقوا الله فيما تكتبون واعلموا عمن تدافعون .

    أما ابن الحاج

    فهاك هذا المثال الذي ذكرته من قبل :

    (( المسئلة الأولى في المحبة والتمييل والتهييج بين الرجل وزوجته أو الزوجة وبعها اعمد إلى تراب سبع قريات النمل وتأخذ من كل واحد شيئا قليلا والأخذ بيمين الطالب الراغب في المحبة بسبابته وإبهامه لا غير فاذا جمع ذلك التراب فابسطه على لوح واكتب عليه وألقيت عليك يا فلان يعني المطلوب محبة من الطالب يعني اسم الطالب الراغب في المحبة وتأمر بذلك التراب أن يرش في فراش المطلوب ليلة الاثنين أو ليلة الجمعة ويكتب هذه الآية مع خواصها وتخبر ببخور طيب ويعلقه الطالب فانه لا يكمل سبعة أيام حتى يرى العجائب والغرائب فيما يصدر من المطلوب فانه يصير تابعا للطالب كاتباع الولد لأمه أو الكوكب لبرجه والآية هي هذه – عسى الله أن يجعل بينكم وبين الذين عاديتم منهم مود ))

    وصدقني لو أنك قرأت الموضوع كاملا لما احوجتنا لكل هذا الجدل العقيمة الذي انت وضعت فيها قواعدا ثم خالفتها لما سدت عليك الابواب باعطاءك كل ما طلبته لنفي شيء ثابت ، والله ولي التوفيق .

    واللهم اهدنا فيما اختلافنا فيه للحق .

    =============

    أبو عثمان

    التوقيع
    abo othman _1


  5. #50
    عضو نشيط

    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 462
    معدل التقييم : 6
    Array
    أبو مهدي غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    أعانك الله يا أبو عثمان على تلاميذ السحرة (الشرعيين في نظرهم هههههههه )
    تخيل أخي ابو عثمان أن يكون في الأزهر يكون قسم جديد ( سحر وشعوذة شرعية )!!!!!
    يامثبت العقول ثبت عقولنا ولا تزغ أبصارنا بعد إذ هديتنا ......... يارب سلم سلم .....

    قريبا سيفتح الحلبية وأصحابه وأساتذته الكلية الإسلامية للسحر والشعوذة والدجل الشرعي !!!!!! يارب ارفع غضبك ومقتك عنا يارب .....
    .....................

    كل عام وكل المسلمين بخير ....... ونسأل الله أن يعيد العيد علينا وقد هيأ لنا من يوحد صفوفنا ضد أعداء القرآن والسنة ........ فيمحق الكفر والبدعة ... وينشر الإسلام والسنة ...... اللهم آمين

    بوركتم أبو عثمان .... أسأل الله أن يضاعف أجرك ........

    سؤال إلى الحلبية ..... هل يفسر القرآن بعلم الرياضيات ؟؟؟ أوبعلم الحروف ؟؟؟


    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مهدي ; 30-09-2008 الساعة 08:23 PM


  6. #51
    عضو جديد

    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات : 6
    معدل التقييم : 0
    Array
    أحمد عبد الرازق غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    جزاك الله خيرا والله انا استفدت كثيرا من هذه المقاله الجميلة وجعلها في ميزان حسناتك

    كنت دائما اتساءل كيف تكون الصوفية خطأ وأنهم على ضلال وهم لهم هذه الكرامات والآن عرفت الإجابة بارك الله فيك



  7. #52
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة


    الاخ ابو عثمان
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اولا :
    تقول :
    قأقول من اعطاك الحق أن تجتهد وتستنبط فأنت قلت عن نفسك بأنك غير مجتهد وإنما تنقل فقط لماذا تجتهد الآن ؟؟؟

    هل غيرت رأيك أم أنه حلال عليك وحرام على أبي عثمان .
    الرد:
    نحن لم ولن نجتهد لاننا لسنا من اهل الاجتهاد وانما كما قلنا لك ننقل اقوال العلماء في الموضوع ثم نحاول فهمها والتوفيق بينها وهذا مايفعله القاريء العادي وليس العالم المجتهد
    ثانيا :
    قلنا لك اننا ننقل لك وللقراء النصوص التي قالها العلماء ليفهم القراء معنا ويشاركونا في الحوار
    وبعد ان ننتهي من جمع اقوال العلماء في الموضوع ونقوم بمحاولة فهمها فاننا سنرد عليك بنعم او لا
    دعوناك ان تتأمل النصوص وتخبرنا برأيك فيها


    فلم تفعل وتصر علي ان نجيب بنعم او لا

    ثالثا :

    سنرد عليك بنعم او لا حسب اقوال العلماء

    أ- حكم السحر حسب اقوال بن عابدين وخلاصتها

    وَفِي ذَخِيرَةِالنَّاظِرِتَعَلُّمُهُ فَرْضٌ لِرَدِّ سَاحِرِ أَهْلِالْحَرْبِ،وَحَرَامٌلِيُفَرَّقَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْأَةِ وَزَوْجِهَا ،وَجَائِزٌلِيُوَفِّقَ بَيْنَهُمَا .
    .........
    قَالَ ابْنُ الشِّحْنَةِ
    فَيَجِبُ قَتْلُ السَّاحِرِ وَلَا يُسْتَتَابُ بِسَعْيِهِبِالْفَسَادِ لَا بِمُجَرَّدِ عِلْمِهِ إذَا لَمْ يَكُنْ فِي اعْتِقَادِهِ مَايُوجِبُ كُفْرَهُ


    وَذُكِرَ فِي تَبْيِينِالْمَحَارِمِ عَنْ الْإِمَامِ أَبِي مَنْصُورٍ
    أَنَّ الْقَوْلَبِأَنَّ السِّحْرَكُفْرٌ عَلَى الْإِطْلَاقِ خَطَأٌوَيَجِبُ الْبَحْثُ عَنْ حَقِيقَتِهِ ، فَإِنْكَانَ فِيذَلِكَ رَدُّ مَا لَزِمَ فِي شَرْطِ الْإِيمَانِ فَهُوَ كُفْرٌوَإِلَّا فَلَا .
    ا هـ .


    فَلَيْسَ كُلُّ مَايُسَمَّى سِحْرًا كُفْرًا ، إذْ لَيْسَ التَّكْفِيرُ بِهِ لِمَا يَتَرَتَّبُعَلَيْهِ مِنْ الضَّرَرِ بَلْ لِمَا يَقَعُ بِهِ مِمَّا هُوَ كُفْرٌ كَاعْتِقَادِانْفِرَادِ الْكَوَاكِبِ : بِالرُّبُوبِيَّةِ أَوْ إهَانَةِ قُرْآنٍ أَوْ كَلَامٍمُكَفِّرٍ وَنَحْوِ ذَلِكَ

    .................................................. ......

    وخلاصة مافهمناه من نص بن عابدين الاتي :

    1- ان حكم السحر يختلف حسب تأثيره علي العقيدة وحسب اثره علي الناس وحسب الغرض منه فالقول بان السحر كفر علي الاطلاق هو خطأ

    2- فاذا كان في السحر اقوال كفرية او اعتقاد بان غير الله (كالكواكب وغيرها ) ينفع ويضر او كان مرتبطا بافعال كفرية كارتكاب ماحرم الله

    فان حكم هذا النوع من السحر انه كفر وفاعله كافر

    3- لا يقتل الساحر بمجرد العلم بالسحر وانما باعتقاده الكفر او سعيه بالفساد في الارض

    4- انه يجب علي المسلمين حين الضرورة تعلم السحر لرد سحر اهل الحرب

    5- ان السحر اذا كان الغرض منه حرام (كالتفريق بين زوجين ) كان حرام،

    6- واذا كان الغرض منه حلال (كالتوفيق بين زوجين ) فهو حلال

    ..................................................

    ب- اقوال القرافي

    1- وَاعْلَمْ أَنَّ السِّحْرَ يَلْتَبِسُ بِالْهِيمْيَاءِ وَالسِّيمْيَاءِ وَالطَّلْسَمَاتِ وَالْأَوْفَاقِ وَالْخَوَاصِّ الْمَنْسُوبَةِ لِلْحَقَائِقِ وَالْخَوَاصِّ الْمَنْسُوبَةِ لِلنُّفُوسِ وَالرُّقَى وَالْعَزَائِمِ وَالِاسْتِخْدَامَات فَهَذِهِ عَشْرُ حَقَائِقَ


    2- السِّحْرُ اسْمُ جِنْسٍ لِثَلَاثَةِ أَنْوَاعٍ . ( النَّوْعُ الْأَوَّلُ ) السِّيمِيَاءُ ،( النَّوْعِ الثَّانِي ) الْهِيمْيَاءِ النَّوْعُ الثَّالِثُ ) بَعْضُ خَوَاصِّ الْحَقَائِقِ

    3- أَنَّ الْكُتُبَ الْمَوْضُوعَةَ فِي السِّحْرِ وُضِعَ فِيهَا هَذَا الِاسْمُ عَلَى مَا هُوَ كَذَلِكَ كُفْرٌ وَمُحَرَّمٌ وَعَلَى مَا لَيْسَ كَذَلِكَ وَكَذَلِكَ السَّحَرَةُ يُطْلِقُونَ لَفْظَ السِّحْرِ عَلَى الْقِسْمَيْنِ فَلَا بُدَّ مِنْ التَّعَرُّضِ لِبَيَانِ ذَلِكَ

    3- أَنَّ مَنْ قَطَعَ أُذُنًا ثُمَّ أَلْصَقَهَا أَوْ أَدْخَلَ السَّكَاكِينَ فِي بَطْنِهِ فَقَدْ يَكُونُ هَذَا سِحْرًا وَقَدْ لَا يَكُونُ سِحْرًا اخْتَلَفَ الْأُصُولِيُّونَ

    4- فَقَالَ بَعْضُهُمْ : لَا يَكُونُ السِّحْرُ إلَّا رُقًى أَجْرَى اللَّهُ تَعَالَى عَادَتَهُ أَنْ يَخْلُقَ عِنْدَهَا افْتِرَاقَ الْمُتَحَابِّينَ

    ..................................................

    من هذا النقل تعلم ان القرافي نفسه ذكر عشر حقائق حول التباس السحر بالسيمياء والاوفاق ..... ولم يجب عنها بنعم او لا

    كما ان هناك خلاف في تعريف السحر حتي ان الاصوليين اختلفوا فيمن ادخل السكاكين في بطنه كما يفعل بعض الصوفية

    ....................يتبع



  8. #53
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة


    الاخ ابو عثمان

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نتابع معك ومع الاخوة ما كتبه القرافي عن السحر

    1-فَهَذِهِ أَنْوَاعُ السِّحْرِ الثَّلَاثَةِ

    2-ثُمَّ هَذِهِ الْأَنْوَاعُ قَدْ تَقَعُ بِلَفْظٍ وَهُوَ كُفْرٌ أَوْ اعْتِقَادٍ هُوَ كُفْرٌ أَوْ فِعْلٍ هُوَ كُفْرٌ

    3- فَالْأَوَّلُ كَالسَّبِّ الْمُتَعَلِّقِ بِمَنْ سَبَّهُ كُفْرٌ

    4-وَالثَّانِي كَاعْتِقَادِ انْفِرَادِ الْكَوَاكِبِ أَوْ بَعْضِهَا بِالرُّبُوبِيَّةِ ،

    5-وَالثَّالِثِ كَإِهَانَةِ مَا أَوْجَبَ اللَّهُ تَعْظِيمَهُ مِنْ الْكِتَابِ الْعَزِيزِ وَغَيْرِهِ

    6-فهذه الثَّلَاثَةُ مَتَى وَقَعَ شَيْءٌ مِنْهَا فِي السِّحْرِ فَذَلِكَ السِّحْرُ كُفْرٌ لَا مِرْيَةَ فِيهِ



    7- وَقَدْ يَقَعُ السِّحْرُ بِشَيْءٍ مُبَاحٍ كَمَا تَقَدَّمَ فِي وَضْعِ الْأَحْجَارِ فِي الْمَاءِ فَإِنَّهَا مُبَاحَةٌ

    8- وَهَذِهِ الْكَلِمَاتُ مُبَاحَةٌ لَيْسَ فِيهَا كُفْرٌ وَقُوَّةُ نَفْسِهِ الَّتِي جُبِلَ عَلَيْهَا لَيْسَتْ مِنْ كَسْبِهِ فَلَا يَكْفُرُ بِهَا

    9- وَلِلسَّحَرَةِ فُصُولٌ كَثِيرَةٌ فِي كُتُبِهِمْ يُقْطَعُ مِنْ قِبَلِ الشَّرْعِ بِأَنَّهَا لَيْسَتْ مَعَاصِيَ ، وَلَا كُفْرًا

    كَمَا أَنَّ لَهُمْ مَا يَقْطَعُ بِأَنَّهُ كُفْرٌ

    فَيَجِبُ حِينَئِذٍ التَّفْصِيلُ كَمَا قَالَهُ الشَّافِعِيُّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَمَّا الْإِطْلَاقُ بِأَنَّ كُلَّ مَا يُسَمَّى سِحْرًا كُفْرٌ فَصَعْبٌ جِدًّا



    .................................................. ..

    ونفهم من هذا النص

    1- ليس كل السحر كفر

    2-ان السحر يجب ان يرتبط باعتقاد او قول او فعل هو كفر

    3-قد يقع السحر بشيء مباح فلا يكون كفرا

    4- في كتب السحر ماهو كفر وماليس كفر

    5- يجب التفرقة بين النوعين وعدم الاطلاق كما قال الامام الشافعي

    (ويتفق هذا مع مانقلناه عن بن عابدين)

    .................................................. .....

    يقول القرافي:

    1-السِّحْرُ وَالْعَيْنُ لَا يَكُونَانِ مِنْ فَاضِلٍ ، وَلَا يَقَعَانِ وَلَا يَصِحَّانِ مِنْهُ أَبَدًا

    2- فَلِذَلِكَ لَا يَصِحُّ السِّحْرُ إلَّا مِنْ الْعَجَائِزِ وَالتُّرْكُمَانِ أَوْ السُّودَانِ وَنَحْوِ ذَلِكَ مِنْ النُّفُوسِ الْجَاهِلَةِ .

    وَأَمَّا السَّاحِرُ فَعَلَى الْعَكْسِ مِنْ ذَلِكَ كُلِّهِ لَا تَجِدُهُ فِي مَوْضِعٍ إلَّا مَمْقُوتًا حَقِيرًا بَيْنَ النَّاسِ ، وَأَصْحَابَهُ وَأَتْبَاعَهُ وَأَتْبَاعَ كُلِّ مُبْطِلٍ عَدِيمِينَ لِلطَّلَاوَةِ لَا بَهْجَةَ عَلَيْهِمْ وَالنُّفُوسُ تَنْفِرُ مِنْهُمْ ، وَلَا فِيهِمْ مِنْ نَوَافِلِ الْخَيْرِ وَالسَّعَادَةِ أَثَر

    ..................................................

    نفهم من هذا النص ان للساحر صفات ذميمة كما هو موضح بالنص وليس مجرد انه شخص يستعمل الاوفاق او الطلاسم .......

    ..................................................

    يقول القرافي



    1- قَالَ مَالِكٌ وَأَصْحَابُهُ : السَّاحِرُ كَافِرٌ يُقْتَلُ وَلَا يُسْتَتَابُ

    2- وَمِنْ قَوْلِ عُلَمَائِنَا الْقُدَمَاءِ لَا يُقْتَلُ حَتَّى يَثْبُتَ أَنَّهُ مِنْ السِّحْرِ الَّذِي وَصَفَهُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بِأَنَّهُ كُفْرٌ قَالَ أَصْبَغُ يَكْشِفُ عَنْ ذَلِكَ مَنْ يَعْرِفُ حَقِيقَتَهُ ،

    3-وَتَعَلُّمُهُ وَتَعْلِيمُهُ عِنْدَ مَالِكٍ كُفْرٌ

    4- وَقَالَتْ الْحَنَفِيَّةُ إنْ اعْتَقَدَ أَنَّ الشَّيَاطِينَ تَفْعَلُ لَهُ مَا يَشَاءُ فَهُوَ كَافِرٌ وَإِنْ اعْتَقَدَ أَنَّهُ تَخْيِيلٌ وَتَمْوِيهٌ لَمْ يَكْفُرْ

    5-وَقَالَتْ الشَّافِعِيَّةُ يَصِفُهُ فَإِنْ وَجَدْنَا فِيهِ مَا هُوَ كُفْرٌ كَالتَّقَرُّبِ لِلْكَوَاكِبِ وَيَعْتَقِدُ أَنَّهَا تَفْعَلُ مَا يَلْتَمِسُ مِنْهَا فَهُوَ كُفْرٌ ، وَإِنْ لَمْ نَجِدْ فِيهِ كُفْرًا فَإِنْ اعْتَقَدَ إبَاحَتَهُ فَهُوَ كُفْرٌ قَالَ الطُّرْطُوشِيُّ وَهَذَا مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ

    6- قَوْلِ أَصْحَابِنَا إنَّ السِّحْرَ كُفْرٌ أَيْ دَلِيلُ الْكُفْرِ لَا أَنَّهُ كُفْرٌ فِي نَفْسِهِ كَأَكْلِ الْخِنْزِيرِ وَشُرْبِ الْخَمْرِ وَالتَّرَدُّدِ إلَى الْكَنَائِسِ فِي أَعْيَادِ النَّصَارَى فَنَحْكُمُ بِكُفْرِ فَاعِلِهِ .

    وَإِنْ لَمْ تَكُنْ هَذِهِ الْأُمُورُ كُفْرًا لَا سِيَّمَا وَتَعَلُّمُهُ لَا يَتَأَتَّى إلَّا بِمُبَاشَرَتِهِ كَمَنْ أَرَادَ أَنْ يَتَعَلَّمَ الزَّمْرَ أَوْ ضَرْبَ الْعُودِ

    7- وَالسِّحْرُ لَا يَتِمُّ إلَّا بِالْكُفْرِ كَقِيَامِهِ إذَا أَرَادَ سِحْرَ سُلْطَانٍ لِبُرْجِ الْأَسَدِ قَائِلًا خَاضِعًا مُتَقَرِّبًا لَهُ وَيُنَادِيهِ يَا سَيِّدَاهُ يَا عَظِيمَاهُ أَنْتَ الَّذِي إلَيْك تَدِينُ الْمُلُوكُ وَالْجَبَابِرَةُ وَالْأُسُودُ أَسْأَلُك أَنْ تُذَلِّلَ لِي قَلْبَ فُلَانٍ الْجَبَّارِ ،

    8- وَاحْتَجُّوا بِأَنَّ تَعَلُّمَ صَرِيحِ الْكُفْرِ لَيْسَ بِكُفْرٍ فَإِنَّ الْأُصُولِيَّ يَتَعَلَّمُ جَمِيعَ أَنْوَاعِ الْكُفْرِ لِيَحْذَرَ مِنْهُ ، وَلَا يَقْدَحُ فِي شَهَادَتِهِ وَمَأْخَذِهِ ، فَالسِّحْرُ أَوْلَى أَنْ لَا يَكُونَ كُفْرًا

    وَلَوْ قَالَ إنْسَانٌ إنَّمَا تَعَلَّمْت كَيْفَ يُكْفَرُ بِاَللَّهِ لِأَجْتَنِبَهُ أَوْ كَيْفَ الزِّنَا ، وَأَنْوَاعِ الْفَوَاحِشِ لِأَجْتَنِبَهَا لَمْ يَأْثَمْ

    9- قُلْتُ هَذِهِ الْمَسْأَلَةُ فِي غَايَةِ الْإِشْكَالِ عَلَى أُصُولِنَا فَإِنَّ السَّحَرَةَ يَعْتَمِدُونَ أَشْيَاءَ تَأْبَى قَوَاعِدُ الشَّرِيعَةِ تَكْفِيرَهُمْ بِهَا كَفِعْلِ الْحِجَارَةِ الْمُتَقَدِّمِ ذِكْرُهَا قَبْلَ هَذِهِ الْمَسْأَلَةِ ، وَكَذَلِكَ يَجْمَعُونَ عَقَاقِيرَ وَيَجْعَلُونَهَا فِي الْأَنْهَارِ وَالْآبَارِ أَوْ زِيرِ الْمَاءِ أَوْ فِي قُبُورِ الْمَوْتَى أَوْ فِي بَابٍ يُفْتَحُ إلَى الْمَشْرِقِ أَوْ غَيْرِ ذَلِكَ مِنْ الْبِقَاعِ وَيَعْتَقِدُونَ أَنَّ الْآثَارَ تَحْدُثُ عِنْدَ تِلْكَ الْأُمُورِ بِخَوَاصِّ نُفُوسِهِمْ الَّتِي طَبَعَهَا اللَّهُ تَعَالَى عَلَى الرَّبْطِ بَيْنَهَا وَبَيْنَ تِلْكَ الْآثَارِ عِنْدَ صِدْقِ الْعَزْمِ فَلَا يُمْكِنُنَا تَكْفِيرُهُمْ بِجَمْعِ الْعَقَاقِيرِ ، وَلَا بِوَضْعِهَا فِي الْآبَارِ ، وَلَا بِاعْتِقَادِهِمْ حُصُولَ تِلْكَ الْآثَارِ عِنْدَ ذَلِكَ الْفِعْلِ ؛ لِأَنَّهُمْ جَرَّبُوا ذَلِكَ فَوَجَدُوهُ لَا يَنْخَرِمُ عَلَيْهِمْ لِأَجْلِ خَوَاصِّ نُفُوسِهِمْ 10- فَصَارَ ذَلِكَ الِاعْتِقَادُ كَاعْتِقَادِ الْأَطِبَّاءِ حُصُولَ الْآثَارِ عِنْدَ شُرْبِ الْعَقَاقِيرِ لِخَوَاصِّ طَبَائِعَ تِلْكَ الْعَقَاقِيرِ وَخَوَاصُّ النُّفُوسِ لَا يُمْكِنُ التَّكْفِيرُ بِهَا ؛ لِأَنَّهَا لَيْسَتْ مِنْ كَسْبِهِمْ ، وَلَا كُفْرَ بِغَيْرِ مُكْتَسِبٍ ،

    11- وَأَمَّا اعْتِقَادُهُمْ أَنَّ الْكَوَاكِبَ تَفْعَلُ ذَلِكَ بِقُدْرَةِ اللَّهِ تَعَالَى فَهَذَا خَطَأٌ ؛ لِأَنَّهَا لَا تَفْعَلُ ذَلِكَ ، وَلَا رَبَطَ اللَّهُ تَعَالَى ذَلِكَ بِهَا

    12- وَإِنْ اعْتَقَدُوا أَنَّ الْكَوَاكِبَ تَفْعَلُ ذَلِكَ وَالشَّيَاطِينَ بِقُدْرَتِهَا لَا بِقُدْرَةِ اللَّهِ تَعَالَى فَقَدْ قَالَ بَعْضُ الْعُلَمَاءِ الشَّافِعِيَّةُ هَذَا هُوَ مَذْهَبُ الْمُعْتَزِلَةِ فِي اسْتِقْلَالِ الْحَيَوَانَاتِ بِقُدْرَتِهَا دُونَ قُدْرَةِ اللَّهِ تَعَالَى فَكَمَا لَا نُكَفِّرُ الْمُعْتَزِلَةَ بِذَلِكَ لَا نُكَفِّرُ هَؤُلَاءِ

    13- وَاَلَّذِي لَا مِرْيَةَ فِيهِ أَنَّهُ كُفْرٌ إنْ اعْتَقَدَ أَنَّهَا مُسْتَقِلَّةٌ بِنَفْسِهَا لَا تَحْتَاجُ إلَى اللَّهِ تَعَالَى فَهَذَا مَذْهَبُ الصَّائِبَةِ وَهُوَ كُفْرٌ صَرِيحٌ

    14-فَإِنْ اعْتَقَدَ السَّاحِرُ أَنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ سَخَّرَ لَهُ بِسَبَبِ عَقَاقِيرِهِ مَعَ خَوَاصِّ نَفْسِهِ الشَّيَاطِينَ صَعُبَ الْقَوْلُ بِتَكْفِيرِهِ

    15-وَقَدْ قَالَ بَعْضُ الْعُلَمَاءِ : إنْ كَانَ تَعَلَّمَ السِّحْرَ لِيُفَرِّقَ بَيْنَهُ وَبَيْنَ الْمُعْجِزَاتِ كَانَ ذَلِكَ قُرْبَةً

    16-وَكَذَلِكَ نَقُولُ إنْ عَمِلَ السِّحْرَ بِأَمْرٍ مُبَاحٍ لِيُفَرِّقَ بِهِ بَيْنَ الْمُجْتَمِعِينَ عَلَى الزِّنَا أَوْ قَطْعِ الطَّرِيقِ بِالْبَغْضَاءِ وَالشَّحْنَاءِ أَوْ يَفْعَلَ ذَلِكَ بِجَيْشِ الْكُفْرِ فَيَقْتُلُونَ بِهِ مَلِكَهُمْ هَذَا كُلُّهُ قُرْبَةٌ أَوْ يَصْنَعُهُ مَحَبَّةً بَيْنَ الزَّوْجَيْنِ أَوْ مَعَ جَيْشِ الْإِسْلَامِ فَتَأَمَّلْ هَذِهِ الْمَبَاحِثَ كُلَّهَا فَالْمَوْضِعُ مُشْكِلٌ جِدًّا

    17-وَأَمَّا جَعْلُ التَّعَلُّمِ وَالتَّعْلِيمِ مُطْلَقًا كُفْرًا فَهُوَ خِلَافُ الْقَوَاعِدِ

    18- أَنَّ السِّحْرَ وَالطَّلْمَسَاتِ وَالسِّيمِيَاءَ وَهَذِهِ الْأُمُورُ لَيْسَ فِيهَا شَيْءٌ خَارِقٌ لِلْعَادَةِ بَلْ هِيَ عَادَةٌ جَرَتْ مِنْ اللَّهِ بِتَرْتِيبِ مُسَبَّبَاتِهَا عَلَى أَسْبَابِهَا غَيْرَ أَنَّ تِلْكَ الْأَسْبَابَ لَمْ تَحْصُلْ لِكَثِيرٍ مِنْ النَّاسِ بَلْ لِلْقَلِيلِ مِنْهُمْ كَالْعَقَاقِيرِ الَّتِي تُعْمَلُ مِنْهَا الْكِيمْيَاءُ

    19- وَكَذَلِكَ السِّيمِيَاءُ وَغَيْرُهَا كُلُّهَا جَارِيَةٌ عَلَى أَسْبَابٍ عَادِيَّةٍ غَيْرَ أَنَّ الَّذِي يَعْرِفُ تِلْكَ الْأَسْبَابَ قَلِيلٌ مِنْ النَّاسِ

    .................................................

    يستفاد من هذا النص

    1- اختلاف العلماء تكفير الساحر وما هو الذي يفرق بين الساحر الكافر وغير الكافر

    2- السيمياء لها اسبا عادية

    ....................................يتبع



  9. #54
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    الاخ ابو عثمان

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    استكمالا لما ننقله من اقوال علماء الامة (فقهاء ومفسرين ....) عن مفهوم السحر ننقل لك التالي

    اولا :


    المغني لابن قدامة

    1- إذَا ثَبَتَ هَذَا ، فَإِنَّ تَعَلُّمَ السِّحْرِ وَتَعْلِيمَهُ حَرَامٌ لَا نَعْلَمُ فِيهِ خِلَافًا بَيْنَ أَهْلِ الْعِلْمِ .
    قَالَ أَصْحَابُنَا : وَيُكَفَّرُ السَّاحِرُ بِتَعَلُّمِهِ وَفِعْلِهِ ، سَوَاءٌ اعْتَقَدَ تَحْرِيمَهُ أَوْ إبَاحَتَهُ .
    2- وَرُوِيَ عَنْ أَحْمَدَ مَا يَدُلُّ عَلَى أَنَّهُ لَا يُكَفَّرُ

    .....وَهَذَا يَدُلُّ عَلَى أَنَّهُ لَمْ يُكَفِّرْهُ لِأَنَّهُ لَوْ كَفَّرَهُ لَقَتَلَهُ

    3- وَقَالَ أَصْحَابُ أَبِي حَنِيفَةَ :
    إنْ اعْتَقَدَ

    أَنَّ الشَّيَاطِينَ تَفْعَلُ لَهُ مَا يَشَاءُ ، كُفِّرَ ، وَإِنْ اعْتَقَدَ أَنَّهُ تَخْيِيلٌ لَمْ يُكَفَّرْ .

    4- وَقَالَ الشَّافِعِيُّ

    إنْ اعْتَقَدَ مَا يُوجِبُ الْكُفْرَ ، مِثْلَ التَّقَرُّبِ إلَى الْكَوَاكِبِ السَّبْعَةِ ، وَأَنَّهَا تَفْعَلُ مَا يَلْتَمِسُ ، أَوْ اعْتَقَدَ حِلَّ السِّحْرِ ، كُفِّرَ ؛ لِأَنَّ الْقُرْآنَ نَطَقَ بِتَحْرِيمِهِ ...... وَلِأَنَّهُ شَيْءٌ يَضُرُّ بِالنَّاسِ ، فَلَمْ يُكَفَّرْ بِمُجَرَّدِهِ كَأَذَاهُمْ .
    5-
    وَلَنَا قَوْلُ اللَّهِ تَعَالَى : { وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا } .
    إلَى قَوْلِهِ : { وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ } .
    أَيْ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ ، أَيْ وَمَا كَانَ سَاحِرًا كَفَرَ بِسِحْرِهِ .
    وَقَوْلُهُمَا : إنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ .
    أَيْ لَا تَتَعَلَّمْهُ فَتَكْفُرَ بِذَلِكَ ،

    6- وَقَدْ رَوَى هِشَامُ بْنُ عُرْوَةَ عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ عَائِشَةَ ، أَنَّ امْرَأَةً جَاءَتْهَا ، فَجَعَلَتْ تَبْكِي بُكَاءً شَدِيدًا ، وَقَالَتْ : يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ ، إنَّ عَجُوزًا ذَهَبَتْ بِي إلَى هَارُوتَ وَمَارُوتَ .
    فَقُلْت : عَلِّمَانِي السِّحْرَ .
    فَقَالَا : اتَّقِي اللَّهَ وَلَا تَكْفُرِي ، فَإِنَّكِ عَلَى رَأْسِ أَمْرِكِ فَقُلْت : عَلِّمَانِي السِّحْرَ .
    فَقَالَا : اذْهَبِي إلَى ذَلِكَ التَّنُّورِ ، فَبُولِي فِيهِ .
    فَفَعَلْتُ ، فَرَأَيْتُ كَأَنَّ فَارِسًا مُقَنَّعًا فِي الْحَدِيدِ خَرَجَ مِنِّي حَتَّى طَارَ ، فَغَابَ فِي السَّمَاءِ ، فَرَجَعْتُ إلَيْهِمَا ، فَأَخْبَرْتُهُمَا ، فَقَالَا : ذَلِكَ إيمَانُكِ .
    فَذَكَرَتْ بَاقِيَ الْقِصَّةِ إلَى أَنْ قَالَتْ : وَاَللَّهِ يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ مَا صَنَعْتُ شَيْئًا غَيْرَ هَذَا ، وَلَا أَصْنَعُهُ أَبَدًا فَهَلْ لِي مِنْ تَوْبَةٍ ؟ قَالَتْ

    عَائِشَةُ : وَرَأَيْتهَا تَبْكِي بُكَاءً شَدِيدًا ، فَطَافَتْ فِي أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - وَهُمْ مُتَوَافِرُونَ - تَسْأَلُهُمْ ، هَلْ لَهَا مِنْ تَوْبَةٍ ؟ فَمَا أَفْتَاهَا أَحَدٌ ، إلَّا أَنَّ ابْنَ عَبَّاسٍ قَالَ لَهَا : إنْ كَانَ أَحَدٌ مِنْ أَبَوَيْكِ حَيًّا ، فَبِرِّيهِ ، وَأَكْثِرِي مِنْ عَمَلِ الْبِرِّ مَا اسْتَطَعْتِ .
    وَقَوْلُ عَائِشَةَ قَدْ خَالَفَهَا فِيهِ كَثِيرٌ مِنْ الصَّحَابَةِ ، 7- وَقَالَ عَلِيٌّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ السَّاحِرُ كَافِرٌ وَيَحْتَمِلُ أَنَّ الْمُدَبَّرَةَ تَابَتْ فَسَقَطَ عَنْهَا الْقَتْلُ وَالْكُفْرُ بِتَوْبَتِهَا .
    وَيَحْتَمِلُ أَنَّهَا سَحَرَتْهَا ، بِمَعْنَى أَنَّهَا ذَهَبَتْ إلَى سَاحِرٍ سَحَرَ لَهَا .

    ( 7126 ) فَصْلٌ : وَحَدُّ السَّاحِرِ الْقَتْلُ .
    1- رُوِيَ ذَلِكَ عَنْ عُمَرَ ، وَعُثْمَانَ بْنَ عَفَّانَ ، وَابْنِ عُمَرَ ، وَحَفْصَةَ ، وَجُنْدُبِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ ، وَجُنْدُبِ بْنِ كَعْبٍ وَقَيْسِ بْنِ سَعْدٍ ، وَعُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ .
    وَهُوَ قَوْلُ أَبِي حَنِيفَةَ وَمَالِكٍ .
    2- وَلَمْ يَرَ الشَّافِعِيُّ عَلَيْهِ الْقَتْلَ بِمُجَرَّدِ السِّحْرِ .
    وَهُوَ قَوْلُ ابْنِ الْمُنْذِرِ ، وَرِوَايَةٌ عَنْ أَحْمَدَ

    قَدْ ذَكَرْنَاهَا فِيمَا تَقَدَّمَ ، وَوَجْهُ ذَلِكَ ، أَنَّ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، بَاعَتْ مُدَبَّرَةً سَحَرَتْهَا ، وَلَوْ وَجَبَ قَتْلُهَا لَمَا حَلَّ بَيْعُهَا ،

    3- وَلِأَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : { لَا يَحِلُّ دَمُ امْرِئٍ مُسْلِمٍ إلَّا بِإِحْدَى ثَلَاثٍ ؛ كُفْرٍ بَعْدَ إيمَانٍ أَوْ زِنًى بَعْدَ إحْصَانٍ ، أَوْ قَتْلِ نَفْسٍ بِغَيْرِ حَقٍّ } .
    وَلَمْ يَصْدُرْ مِنْهُ أَحَدُ الثَّلَاثَةِ ، فَوَجَبَ أَنْ لَا يَحِلَّ دَمُهُ
    .
    4- وَلَنَا ، مَا رَوَى جُنْدُبُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ { : حَدُّ السَّاحِرِ ، ضَرْبُهُ بِالسَّيْفِ .
    } قَالَ ابْنُ الْمُنْذِرِ : رَوَاهُ إسْمَاعِيلُ بْنُ مُسْلِمٍ ، وَهُوَ ضَعِيفٌ .

    5- وَرَوَى سَعِيدٌ ، وَأَبُو دَاوُد فِي " كِتَابَيْهِمَا " ، عَنْ بَجَالَةَ قَالَ : كُنْت كَاتِبًا لِجَزْءِ بْنِ مُعَاوِيَةَ عَمِّ الْأَحْنَفِ بْنِ قَيْسٍ ، إذْ جَاءَنَا كِتَابُ عُمَرَ قَبْلَ مَوْتِهِ بِسَنَةٍ : اُقْتُلُوا كُلَّ سَاحِرٍ .
    فَقَتَلْنَا ثَلَاثَ سَوَاحِرَ فِي يَوْمٍ ،
    وَهَذَا اُشْتُهِرَ فَلَمْ يُنْكَرْ ، فَكَانَ إجْمَاعًا ، وَقَتَلَتْ حَفْصَةُ جَارِيَةً لَهَا سَحَرَتْهَا
    وَقَتَلَ جُنْدُبُ بْنُ كَعْبٍ سَاحِرًا كَانَ يَسْحَرُ بَيْنَ يَدَيْ الْوَلِيدِ بْنِ عُقْبَةَ .
    وَلِأَنَّهُ كَافِرٌ فَيُقْتَلُ ؛ لِلْخَبَرِ الَّذِي رَوَوْهُ .

    ( 7127 ) فَصْلٌ : وَهَلْ يُسْتَتَابُ السَّاحِرُ ؟

    1- فِيهِ رِوَايَتَانِ إحْدَاهُمَا ، لَا يُسْتَتَابُ وَهُوَ ظَاهِرُ مَا نُقِلَ عَنْ الصَّحَابَةِ ، فَإِنَّهُ لَمْ يُنْقَلُ عَنْ أَحَدٍ مِنْهُمْ أَنَّهُ اسْتَتَابَ سَاحِرًا ، وَفِي الْحَدِيثِ الَّذِي رَوَاهُ هِشَامُ بْنُ عُرْوَةَ عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ عَائِشَةَ ، أَنَّ السَّاحِرَةَ سَأَلَتْ أَصْحَابَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُمْ مُتَوَافِرُونَ ، هَلْ لَهَا مِنْ تَوْبَةٍ ؟ فَمَا أَفْتَاهَا أَحَدٌ .
    وَلِأَنَّ السِّحْرَ مَعْنًى فِي قَلْبِهِ ، لَا يَزُولُ بِالتَّوْبَةِ ، فَيُشْبِهُ مَنْ لَمْ يَتُبْ ،

    2- وَالرِّوَايَةُ الثَّانِيَةُ ، يُسْتَتَابُ ، فَإِنْ تَابَ قُبِلَتْ تَوْبَتُهُ ؛ لِأَنَّهُ لَيْسَ بِأَعْظَمَ مِنْ الشِّرْكِ ، وَالْمُشْرِكُ يُسْتَتَابُ ، وَمَعْرِفَتُهُ السِّحْرَ لَا تَمْنَعُ قَبُولَ تَوْبَتِهِ ، فَإِنَّ اللَّهَ تَعَالَى قَبِلَ تَوْبَةَ سَحَرَةِ فِرْعَوْنَ وَجَعَلَهُمْ مِنْ أَوْلِيَائِهِ فِي سَاعَةٍ ، وَلِأَنَّ السَّاحِرَ لَوْ كَانَ كَافِرًا فَأَسْلَمَ صَحَّ إسْلَامُهُ وَتَوْبَتُهُ ، فَإِذَا صَحَّتْ التَّوْبَةُ مِنْهُمَا صَحَّتْ مِنْ أَحَدِهِمَا ، كَالْكُفْرِ ،

    3- وَلِأَنَّ الْكُفْرَ وَالْقَتْلَ إنَّمَا هُوَ بِعَمَلِهِ بِالسِّحْرِ ، لَا بِعِلْمِهِ ، بِدَلِيلِ السَّاحِرِ إذَا أَسْلَمَ ، وَالْعَمَلُ بِهِ يُمْكِنُ التَّوْبَةُ مِنْهُ ،

    وَكَذَلِكَ اعْتِقَادُ مَا يَكْفُرُ بِاعْتِقَادِهِ ، يُمْكِنُ التَّوْبَةُ مِنْهُ كَالشِّرْكِ ، وَهَاتَانِ الرِّوَايَتَانِ فِي ثُبُوتِ حُكْمِ التَّوْبَةِ فِي الدُّنْيَا ، مِنْ سُقُوطِ الْقَتْلِ وَنَحْوِهِ ، فَأَمَّا فِيمَا بَيْنَهُ وَبَيْنَ اللَّهِ تَعَالَى ، وَسُقُوطِ عُقُوبَةِ الدَّارِ الْآخِرَةِ عَنْهُ ، فَتَصِحُّ ، فَإِنَّ اللَّهَ تَعَالَى لَمْ يَسُدَّ بَابَ التَّوْبَةِ عَنْ أَحَدٍ ، مِنْ خَلْقِهِ ، وَمَنْ تَابَ إلَى اللَّهِ قَبِلَ تَوْبَتَهُ ، لَا نَعْلَمُ فِي هَذَا خِلَافًا .

    ( 7128 ) فَصْلٌ : وَالسِّحْرُ الَّذِي ذَكَرْنَا حُكْمَهُ .
    هُوَ الَّذِي يُعَدُّ فِي الْعُرْفِ سِحْرًا
    ،

    1- مِثْلُ فِعْلِ لَبِيدِ بْنِ الْأَعْصَمِ ، حِينَ سَحَرَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي مُشْطٍ وَمُشَاطَةٍ .
    2- وَرَوَيْنَا فِي مَغَازِي الْأُمَوِيِّ أَنَّ النَّجَاشِيَّ دَعَا السَّوَاحِرَ ، فَنَفَخْنَ فِي إحْلِيلِ عُمَارَةَ بْنِ الْوَلِيدِ ، فَهَامَ مَعَ الْوَحْشِ ، فَلَمْ يَزَلْ مَعَهَا إلَى إمَارَةِ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ فَأَمْسَكَهُ إنْسَانٌ ، فَقَالَ : خَلِّنِي وَإِلَّا مِتُّ ، فَلَمْ يُخَلِّهِ ، فَمَاتَ مِنْ سَاعَتِهِ .
    وَبَلَغَنَا أَنَّ بَعْضَ الْأُمَرَاءِ أَخَذَ سَاحِرَةً ، فَجَاءَ زَوْجُهَا كَأَنَّهُ مُحْتَرِقٌ ، فَقَالَ : قُولُوا لَهَا تَحُلُّ عَنِّي .
    فَقَالَتْ : ائْتُونِي بِخُيُوطٍ وَبَابٍ .
    فَأَتَوْهَا بِهِ ، فَجَلَسَتْ عَلَى الْبَابِ ، حِينَ أَتَوْهَا بِهِ وَجَعَلَتْ تَعْقِدُ ، وَطَارَ بِهَا الْبَابُ ، فَلَمْ يَقْدِرُوا عَلَيْهَا
    3- فَهَذَا وَأَمْثَالُهُ ، مِثْلُ أَنْ يَعْقِدَ الرَّجُلَ الْمُتَزَوِّجَ ، فَلَا يُطِيقَ وَطْءَ زَوْجَتِهِ ، هُوَ السِّحْرُ الْمُخْتَلَفُ فِي حُكْمِ صَاحِبِهِ ،



  10. #55
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    4- فَأَمَّا الَّذِي يُعَزِّمُ عَلَى الْمَصْرُوعِ وَيَزْعُمُ أَنَّهُ يَجْمَعُ الْجِنَّ ، وَيَأْمُرُهَا فَتُطِيعُهُ ، فَهَذَا لَا يَدْخُلُ فِي هَذَا الْحُكْمِ ظَاهِرًا .
    وَذَكَرَهُ الْقَاضِي ، وَأَبُو الْخَطَّابِ فِي جُمْلَةِ السَّحَرَةِ .
    5- وَأَمَّا مَنْ يَحُلُّ السِّحْرَ ، فَإِنْ كَانَ بِشَيْءٍ مِنْ الْقُرْآنِ ، أَوْ شَيْءٍ مِنْ الذِّكْرِ وَالْإِقْسَامِ وَالْكَلَامِ الَّذِي لَا بَأْسَ بِهِ ، فَلَا بَأْسَ بِهِ ، وَإِنْ كَانَ بِشَيْءٍ مِنْ السِّحْرِ ، فَقَدْ تَوَقَّفَ أَحْمَدُ عَنْهُ .
    6- قَالَ الْأَثْرَمُ
    سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ سُئِلَ عَنْ رَجُلٍ يَزْعُمُ أَنَّهُ يَحُلُّ السِّحْرَ ، فَقَالَ : قَدْ رَخَّصَ فِيهِ بَعْضُ النَّاسِ .
    7- قِيلَ لِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ : إنَّهُ يَجْعَلُ الطِّنْجِيرَ مَاءً ، وَيَغِيبُ فِيهِ ، وَيَعْمَلُ كَذَا ، فَنَفَضَ يَدَهُ كَالْمُنْكِرِ ، وَقَالَ : مَا أَدْرِي مَا هَذَا ؟ قِيلَ لَهُ : فَتَرَى أَنْ يُؤْتَى مِثْلُ هَذَا يَحُلُّ السِّحْرَ ؟ فَقَالَ : مَا أَدْرِي مَا هَذَا ؟
    وَرُوِيَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ سِيرِينَ
    ، أَنَّهُ سُئِلَ عَنْ امْرَأَةٍ يُعَذِّبُهَا السَّحَرَةُ ، فَقَالَ رَجُلٌ : أَخُطُّ خَطًّا عَلَيْهَا ، وَأَغْرِزُ السِّكِّينَ عِنْدَ مَجْمَعِ الْخَطِّ ، وَأَقْرَأُ الْقُرْآنَ .
    فَقَالَ مُحَمَّدُ : مَا أَعْلَمُ بِقِرَاءَةِ الْقُرْآنِ بَأْسًا عَلَى حَالٍ ، وَلَا أَدْرِي مَا الْخَطُّ وَالسِّكِّينُ ؟ وَرُوِيَ عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ فِي الرَّجُلِ يُؤْخَذُ عَنْ امْرَأَتِهِ ، فَيَلْتَمِسُ مَنْ يُدَاوِيهِ ، فَقَالَ :
    إنَّمَا نَهَى اللَّهُ عَمَّا يَضُرُّ ، وَلَمْ يَنْهَ عَمَّا يَنْفَعُ .
    وَقَالَ أَيْضًا : إنْ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَنْفَعَ أَخَاك فَافْعَلْ .
    فَهَذَا مِنْ قَوْلِهِمْ يَدُلُّ عَلَى
    أَنَّ الْمُعَزِّمَ وَنَحْوَهُ ، لَمْ يَدْخُلُوا فِي حُكْمِ السَّحَرَةِ ؛ وَلِأَنَّهُمْ لَا يُسَمَّوْنَ بِهِ ، وَهُوَ مِمَّا يَنْفَعُ وَلَا يَضُرُّ .
    ثانيا :
    تفسير الألوسي - (ج 1 / ص 436)
    وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102)
    1-السحر في الأصل مصدر سحر يسحر بفتح العين فيهما إذا أبدى ما يدق ويخفى وهو من المصادر الشاذة ، ويستعمل بما لطف وخفي سببه 2- والمراد به أمر غريب يشبه الخارق وليس به إذ يجري فيه التعلم
    3- ويستعان في تحصيله بالتقرب إلى الشيطان بارتكاب القبائح
    أ- قولاً كالرقى التي فيها ألفاظ الشرك ومدح الشيطان وتسخيره
    ب- وعملاً كعبادة الكواكب؛ والتزام الجناية وسائر الفسوق
    ج- واعتقاداً كاستحسان ما يوجب التقرب إليه ومحبته إياه
    4- وذلك لا يستتب إلا بمن يناسبه في الشرارة وخبث النفس فإن التناسب شرط التضام والتعاون فكما أن الملائكة لا تعاون إلا أخيار الناس المشبهين بهم في المواظبة على العبادة والتقرب إلى الله تعالى بالقول والفعل
    5- كذلك الشياطين لا تعاون إلا الأشرار المشبهين بهم في الخباثة والنجاسة قولاً وفعلاً واعتقاداً
    6- وبهذا يتميز الساحر عن النبي والولي
    7- وأما ما يتعجب منه كما يفعله أصحاب الحيل بمعونة الآلات المركبة على النسبة الهندسية تارة ، وعلى صيرورة الخلاء ملاء أخرى ، وبمعونة الأدوية كالنارنجيات أو يريه صاحب خفة اليد فتسميته سحراً على التجوز وهو مذموم أيضاً/ عند البعض ، وصرح النووي في «الروضة» بحرمته ،
    8- وفسره الجمهور بأنه خارق للعادة يظهر من نفس شريرة بمباشرة أعمال مخصوصة
    9- والجمهور على أن له حقيقة وأنه قد يبلغ الساحر إلى حيط يطير في الهواء ويمشي على الماء ويقتل النفس ويقلب الإنسان حماراً ، والفاعل الحقيقي في كل ذلك هو الله تعالى ولم تجر سنته بتمكين الساحر من فلق البحر وإحياء الموتى وإنطاق العجماء وغير ذلك من آيات الرسل عليهم السلام ،
    10- والمعتزلة وأبو جعفر الاستراباذي من أصحابنا على أنه لا حقيقة له وإنما هو تخييل ، وأكفر المعتزلة من قال ببلوغ الساحر إلى حيث ما ذكرنا زعماً منهم أن بذلك انسداد طريق النبوة وليس كما زعموا على ما لا يخفى
    11- واختلف في تعليمه وتعلمه فقيل : كفر لهذه الآية إذ فيها ترتيب الحكم على الوصف المناسب وهو مشعر بالعلية ، وأجيب بأنا لا نسلم أن فيها ذلك لأن المعنى أنهم كفروا وهم مع ذلك يعلمون السحر ،
    12- وقيل : إنهما حرامان وبه قطع الجمهور 13-وقيل : مكروهان وإليه ذهب البعض
    14- وقيل : مباحان
    15- والتعليم المساق للذم هنا محمول على التعليم للإغواء والإضلال ، وإليه مال الإمام الرازي قائلاً : اتفق المحققون على أن العلم بالسحر ليس بقبيح ولا محظور لأن العلم لذاته شريف لعموم قوله تعالى : { هَلْ يَسْتَوِى الذين يَعْلَمُونَ والذين لاَ يَعْلَمُونَ } [ الزمر : 9 ]
    ولو لم يعلم السحر لما أمكن الفرق بينه وبين ( المعجزة ) والعلم بكون المعجز معجزاً واجب وما يتوقف الواجب عليه فهو واجب فهذا يقتضي أن يكون تحصيل العلم بالسحر واجباً وما يكون واجباً كيف يكون حراماً وقبيحاً .
    16- ونقل بعضهم وجوب تعلمه على المفتي حتى يعلم ما يقتل به وما لا يقتل به ، فيفتي به في وجوب القصاص انتهى .
    17- والحق عندي الحرمة تبعاً للجمهور إلا لداع شرعي ، وفيما قاله رحمه الله تعالى نظر .
    18- أما أولاً : فلأنا لا ندعي أنه قبيح لذاته ، وإنما قبحه باعتبار ما يترتب عليه ، فتحريمه/ من باب سد الذرائع وكم من أمر حرم لذلك وفي الحديث : « من حام حول الحمى يوشك أن يقع فيه »
    وأما ثانياً : فلأن توقف الفرق بينه وبين المعجزة على العلم به ممنوع ، ألا ترى أن أكثر العلماء أو كلهم إلا النادر عرفوا الفرق بينهما ولم يعرفوا علم السحر وكفى فارقاً بينهما ما تقدم ، ولو كان تعلمه واجباً لذلك لرأيت أعلم الناس به الصدر الأول مع أنهم لم ينقل عنهم شيء من ذلك ، أفتراهم أخلوا بهذا الواجب وأتى به هذا القائل ، أو أنه أخل به كما أخلوا
    19- وأما ثالثاً : فلأن ما نقل عن بعضهم غير صحيح ، لأن إفتاء المفتي بوجوب القوَد أو عدمه لا يستلزم معرفته علم السحر لأن صورة إفتائه على ما ذكره العلامة ابن حجر إن شهد عدلان عرفا السحر وتابا منه أنه يقتل غالباً قتل الساحر وإلا فلا
    20- فكأنه قيل : اتبعوا السحر المدوّن في الكتب وغيره ، وهذان الملكان أنزلا لتعليم السحر ابتلاء من الله تعالى للناس ، فمن تعلم وعمل به كفر ، ومن تعلم وتوقى عمله ثبت على الإيمان ،



  11. #56
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة


    ثالثا :
    تفسير الرازي
    وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102)
    1- اعلم أن لفظ السحر في عرف الشرع مختص بكل أمر يخفى سببه ويتخيل على غير حقيقته ويجري مجرى التمويه والخداع ،
    2- ومتى أطلق ولم يقيد أفاد ذم فاعله . قال تعالى : { سَحَرُواْ أَعْيُنَ الناس } [ الأعراف : 66 ] يعني موهوا عليهم حتى ظنوا أن حبالهم وعصيهم تسعى وقال تعالى : { يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِن سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تسعى } [ طه : 66 ]
    3- وقد يستعمل مقيداً فيما يمدح ويحمد . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    « إن من البيان لسحراً » فسمى النبي صلى الله عليه وسلم بعض البيان سحراً

    المسألة الثالثة : في أقسام السحر : اعلم أن السحر على أقسام .
    الأول : سحر الكلدانيين والكسدانيين الذين كانوا في قديم الدهر
    وهم قوم يعبدون الكواكب ويزعمون أنها هي المدبرة لهذا العالم
    النوع الثاني من السحر : سحر أصحاب الأوهام والنفس القوية ،
    1- ......النفوس التي تفعل هذه الأفاعيل قد تكون قوية جداً فتستغني في هذه الأفعال عن الاستعانة بالآلات والأدوات وقد تكون ضعيفة فتحتاج إلى الاستعانة بهذه الآلات . وتحقيقه أن النفس إذا كانت مستعلية على البدن شديدة الانجذاب إلى عالم ( السماء ) كانت كأنها روح من الأرواح السماوية ، فكانت قوية على التأثير في مواد هذا العالم
    2- أما إذا كانت ضعيفة شديدة التعلق بهذه اللذات البدنية فحينئذ لا يكون لها تصرف ألبتة إلا في هذه البدن ، ....فقد ظهر من هذا أن مزاولة هذه الأعمال لا تتأتى إلا مع التجرد عن الأحوال الجسمانية وترك مخالطة الخلق والاقبال بالكلية على عالم الصفاء والأرواح .
    3- وأما الرقى فإن كانت معلومة فالأمر فيها ظاهر لأن الغرض منها أن حس البصر كما شغلناه بالأمور المناسبة ، لذلك الغرض فحس السمع نشغله أيضاً بالأمور المناسبة لذلك الغرض ، فإن الحواس متى تطابقت على التوجه إلى الغرض الواحد كان توجه النفس إليه حينئذ أقوى
    4- وأما إن كانت بألفاظ غير معلومة حصلت للنفس هناك حالة شبيهة بالحيرة والدهشة ، فإن الإنسان إذا اعتقد أن هذه الكلمات إنما تقرأ للاستعانة بشيء من الأمور الروحانية ولا يدري كيفية تلك الاستعانة حصلت للنفس هناك حالة شبيهة بالحيرة والدهشة ، ويحصل للنفس في أثناء ذلك انقطاع عن المحسوسات وإقبال على ذلك الفعل وجد عظيم ، فيقوى التأثير النفساني فيحصل الغرض ، وهكذا القول في الدخن
    5- قالوا : فقد ثبت أن هذا القدر من القوة النفسانية مشتغل بالتأثير ، فإن انضم إليه النوع الأول من السحر وهو الاستعانة بالكواكب وتأثيراتها عظم التأثير
    6- بل ههنا نوعان آخران ، الأول : أن النفوس التي فارقت الأبدان قد يكون فيها ما هو شديد المشابهة لهذه النفوس في قوتها وفي تأثيراتها ، فإذا صارت تلك النفوس صافية لم يبعد أن ينجذب إليها ما يشابهها من النفوس المفارقة ويحصل لتلك النفوس نوع ما من التعلق بهذا البدن فتتعاضد النفوس الكثيرة على ذلك الفعل ، وإذا كملت القوة وتزايدت قوى التأثير ،
    الثاني : أن هذه النفوس الناطقة إذا صارت صافية عن الكدورات البدنية صارت قابلة للأنوار الفائضة من الأرواح السماوية والنفوس الفلكية ، فتقوى هذه النفوس بأنوار تلك الأرواح ، فتقوى على أمور غريبة خارقة للعادة فهذا شرح سحر أصحاب الأوهام والرقى .
    النوع الثالث من السحر : الاستعانة بالأرواح الأرضية ،
    واعلم أن القول بالجن مما أنكره بعض المتأخرين من الفلاسفة والمعتزلة ، أما أكابر الفلاسفة فإنهم ما أنكروا القول به إلا أنهم سموها بالأرواح الأرضية وهي في أنفسها مختلفة منها خيرة ومنها شريرة ، فالخيرة هم مؤمنوا الجن والشريرة هم كفار الجن وشياطينهم ، ثم قال الخلف منهم : هذه الأرواح جواهر قائمة بأنفسها لا متحيزة ولا حالة في المتحيز وهي قادرة عالمة مدركة للجزئيات ، واتصال النفوس الناطقة بها أسهل من اتصالها بالأرواح السماوية ، إلا أن القوة الحاصلة للنفوس الناطقة بسبب اتصالها بهذه الأرواح الأرضية أضعف من القوة الحاصلة إليها بسبب اتصالها بتلك الأرواح السماوية ، أما أن الاتصال أسهل فلأن المناسبة بين نفوسنا وبين هذه الأرواح الأرضية أسهل ، ولأن المشابهة والمشاكلة بينهما أتم وأشد من المشاكلة بين نفوسنا وبين الأرواح السماوية ، وأما أن القوة بسبب الاتصال بالأرواح السماوية أقوى فلأن الأرواح السماوية هي بالنسبة إلى الأرواح الأرضية كالشمس بالنسبة إلى الشعلة ، والبحر بالنسبة إلى القطرة ، والسلطان بالنسبة إلى الرعية . قالوا : وهذه الأشياء وإن لم يقم على وجودها برهان قاهر فلا أقل من الاحتمال والإمكان ، ثم إن أصحاب الصنعة وأرباب التجربة شاهدوا أن الاتصال بهذه الأرواح الأرضية يحصل بأعمال سهلة قليلة من الرقى والدخن والتجريد
    فهذا النوع هو المسمى بالعزائم وعمل تسخير الجن .
    النوع الرابع من السحر : التخيلات والأخذ بالعيون ، وهذا الأخذ مبني على مقدمات : إحداها : أن أغلاط البصر كثيرة ، فإن راكب السفينة إذا نظر إلى الشط رأى السفينة واقفة والشط متحركاً . وذلك يدل على أن الساكن يرى متحركاً والمتحرك يرى ساكناً ،....وذلك لأن المشعبذ الحاذق يظهر عمل شيء يشغل أذهان الناظرين به ويأخذ عيونهم إليه حتى إذا استغرقهم الشغل بذلك الشيء والتحديق نحوه عمل شيئاً آخر عملاً بسرعة شديدة ، فيبقى ذلك العمل خفياً لتفاوت الشيئين ، أحدهما : اشتغالهم بالأمر الأول ، والثاني : سرعة الإتيان بهذا العمل الثاني وحينئذ يظهر لهم شيء آخر غير ما انتظروه فيتعجبون منه جداً ،
    النوع الخامس من السحر : الأعمال العجيبة التي تظهر من تركيب الآلات المركبة
    على النسب الهندسية تارة وعلى ضروب الخيلاء أخرى ، مثل : فارسين يقتتلان فيقتل أحدهما الآخر ، وكفارس على فرس في يده بوق ، كلما مضت ساعة من النهار ضرب البوق من غير أن يمسه أحد ، ومنها الصور التي يصورها الروم والهند حتى لا يفرق الناظر بينها وبين الإنسان



  12. #57
    عضو موقف

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات : 145
    معدل التقييم : 0
    Array
    عاطف عثمان حلبية غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة


    النوع السادس من السحر : الاستعانة بخواص الأدوية

    مثل أن يجعل في طعامه بعض الأدوية البلدة المزيلة للعقل والدخن المسكرة نحو دماغ الحمار إذا تناوله الإنسان تبلد عقله وقلت فطنته . واعلم أنه لا سبيل إلى إنكار الخواص فإن أثر المغناطيس مشاهد إلا أن الناس قد أكثروا فيه وخلطوا الصدق بالكذب والباطل بالحق .

    النوع السابع من السحر : تعليق القلب

    وهو أن يدعي الساحر أنه قد عرف الاسم الأعظم وأن الجن يطيعونه وينقادون له في أكثر الأمور ، فإذا اتفق أن كان السامع لذلك ضعيف العقل قليل التمييز اعتقد أنه حق وتعلق قلبه ، بذلك وحصل في نفسه نوع من الرعب والمخافة ، وإذا حصل الخوف ضعفت القوى الحساسة فحينئذ يتمكن الساحر من أن يفعل حينئذ ما يشاء وإن من جرب الأمور وعرف أحوال أهل العلم علم أن لتعلق القلب أثراً عظيماً في تنفيذ الأعمال وإخفاء الأسرار .
    النوع الثامن من السحر : السعي بالنميمة والتضريب

    من وجوه خفيفة لطيفة وذلك شائع في الناس ، فهذا جملة الكلام في أقسام السحر وشرح أنواعه وأصنافه والله أعلم .
    المسألة الرابعة : في أقوال المسلمين في أن هذه الأنواع هل هي ممكنة أم لا؟

    وأما أهل السنة فقد جوزوا أن يقدر الساحر على أن يطير في الهواء ويقلب الإنسان حماراً والحمار إنساناً ، إلا أنهم قالوا : إن الله تعالى هو الخالق لهذه الأشياء عندما يقرأ الساحر رقى مخصوصة وكلمات معينة . فأما أن يكون المؤثر في ذلك الفلك والنجوم فلا

    المسألة الخامسة : في أن العلم بالسحر غير قبيح ولا محظور :

    اتفق المحققون على ذلك لأن العلم لذاته شريف وأيضاً لعموم قوله تعالى : { هَلْ يَسْتَوِى الذين يَعْلَمُونَ والذين لاَ يَعْلَمُونَ } [ الزمر : 9 ] ولأن السحر لو لم يكن يعلم لما أمكن الفرق بينه وبين المعجز ، والعلم بكون المعجز معجزاً واجب وما يتوقف الواجب عليه فهو واجب

    فهذا يقتضي أن يكون تحصيل العلم بالسحر واجباً وما يكون واجباً كيف يكون حراماً وقبيحاً .


    المسألة السادسة : في أن الساحر قد يكفر أم لا ، اختلف الفقهاء في أن الساحر هل يكفر أم لا؟

    اعلم أنه لا نزاع بين الأمة في أن من اعتقد أن الكواكب هي المدبرة لهذا العالم وهي الخالقة لما فيه من الحوادث والخيرات والشرور ، فإنه يكون كافراً على الاطلاق وهذا هو النوع الأول من السحر .

    أما النوع الثاني : وهو أن يعتقد أنه قد يبلغ روح الإنسان في التصفية والقوة إلى حيث يقدر بها على إيجاد الأجسام والحياة والقدرة وتغيير البنية والشكل ، فالأظهر إجماع الأمة أيضاً على تكفيره .


    أما النوع الثالث :
    وهو أن يعتقد الساحر أنه قد يبلغ في التصفية وقراءة الرقى وتدخين بعض الأدوية إلى حيث يخلق الله تعالى عقيب أفعاله على سبيل العادة الأجسام والحياة والعقل وتغيير البنية والشكل فههنا المعتزلة اتفقوا على تكفير من يجوز ذلكوهذا ركيك من القول

    وأما سائر الأنواع التي عددناها من السحر فلا شك أنه ليس بكفر .

    فإن قيل : إن اليهود لما أضافوا السحر إلى سليمان قال الله تعالى تنزيهاً له عنه : { وَمَا كَفَرَ سليمان } وهذا يدل على أن السحر كفر على الإطلاق وأيضاً قال : { ولكن الشياطين كَفَرُواْ يُعَلّمُونَ الناس السحر } وهذا أيضاً يقتضي أن يكون السحر على الإطلاق كفراً . وحكي عن الملكين أنهما لا يعلمان أحداً السحر حتى يقولا : إنما نحن فتنة فلا تكفر وهو يدل على أن السحر كفر على الإطلاق ، قلنا : حكاية الحال يكفي في صدقها صورة واحدة فتحملها على سحر من يعتقد إلهية النجوم .
    المسألة السابعة : في أنه هل يجب قتلهم أم لا؟

    1-أما النوع الأول : وهو أن يعتقد في الكواكب كونها آلهة مدبرة . والنوع الثاني : وهو أن يعتقد أن الساحر قد يصير موصوفاً بالقدرة على خلق الأجسام وخلق الحياة والقدرة والعقل وتركيب الأشكال ، فلا شك في كفرهما ، فالمسلم إذا أتى بهذا الاعتقاد كان كالمرتد يستتاب فإن أصر قتل . 2- وروي عن مالك وأبي حنيفة أنه لا تقبل توبته 3- لنا أنه أسلم فيقبل إسلامه لقوله عليه السلام : « نحن نحكم بالظاهر »

    4- أما النوع الثالث : وهو أن يعتقد أن الله تعالى أجرى عادته بخلق الأجسام والحياة وتغيير الشكل والهيئة عند قراءة بعض الرقي وتدخين بعض الأدوية ، فالساحر يعتقد أنه يمكن الوصول إلى استحداث الأجسام والحياة وتغيير الخلقة بهذا الطريق

    5- إذا ثبت أنه ليس بكافر وثبت أنه ممكن الوقوع فإذا أتى الساحر بشيء من ذلك فإن اعتقد أن إتيانه به مباح كفر ، لأنه حكم على المحظور بكونه مباحاً ، وإن اعتقد حرمته فعند الشافعي رضي الله عنه أن حكمه حكم الجناية

    6-وإن شهد شهدان على أنه ساحر أو وصفوه بصفة يعلم أنه ساحر قتل ولا يستتاب

    7- وحكى محمد بن شجاع عن علي الرازي قال : سألت أبا يوسف عن قول أبي حنيفة في الساحر : يقتل ولا يستتاب لم يكن ذلك بمنزلة المرتد ، فقال : الساحر جمع مع كفره السعي في الأرض بالفساد ومن كان كذلك إذا قتل قتل

    واحتج أصحابنا بأنه لما ثبت أن هذا النوع ليس بكفر فهو فسق فإن لم يكن جناية على حق الغير كان الحق هو التفصيل الذي ذكرناه .

    8- وأما سائر أنواع السحر أعني الإتيان بضروب الشعبذة والآلات العجيبة المبنية على ضروب الخيلاء ، والمبنية على النسب الهندسية وكذلك القول فيمن يوهم ضروباً من التخويف والتقريع حتى يصير من به السوداء محكم الاعتقاد فيه ويتمشى بالتضريب والنميمة ويحتال في إيقاع الفرقة بعد الوصلة ، ويوهم أن ذلك بكتابة يكتبها من الاسم الأعظم فكل ذلك ليس بكفر ،

    وكذلك القول في دفن الأشياء الوسخة في دور الناس ، وكذا القول في إيهام أن الجن يفعلون ذلك ، وكذا القول فيمن يدس الأدوية المبلدة في الأطعمة فإن شيئاً من ذلك لا يبلغ حد الكفر ولا يوجب القتل ألبتة

    الرابع : أن السحر لا ينضاف إلا إلى الكفرة والفسقة والشياطين المردة



    وخلاصة مانقلناه ان مفهوم السحر والساحر وحكم الساحر وتعلم السحر بين العلماء كالاتي :


    1- حكم السحر يختلف حسب تأثيره علي العقيدة وحسب اثره علي الناس وحسب الغرض منه فالقول بان السحر كفر علي الاطلاق هو خطأ
    2- فاذا كان في السحر اقوال كفرية او اعتقاد بان غير الله (كالكواكب وغيرها ) ينفع ويضر او كان مرتبطا بافعال كفرية كارتكاب ماحرم الله
    فان حكم هذا النوع من السحر انه كفر وفاعله كافر

    3- لا يقتل الساحر بمجرد العلم بالسحر وانما باعتقاده الكفر او سعيه بالفساد في الارض
    4-انه يجب علي المسلمين حين الضرورة تعلم السحر لرد سحر اهل الحرب
    5-ان السحر اذا كان الغرض منه حرام (كالتفريق بين زوجين ) كان حرام،
    6-واذا كان الغرض منه حلال (كالتوفيق بين زوجين ) فهو حلال
    7-هناك خلاف في تعريف السحر حتي ان الاصوليين اختلفوا فيمن ادخل السكاكين في بطنه كما يفعل بعض الصوفية

    8- ان السحر يجب ان يرتبط باعتقاد او قول او فعل هو كفر
    9- قد يقع السحر بشيء مباح فلا يكون كفرا
    10-في كتب السحر ماهو كفر وماليس كفر
    يجب التفرقة بين النوعين وعدم الاطلاق كما قال الامام الشافعي

    11-السِّحْرُ وَالْعَيْنُ لَا يَكُونَانِ مِنْ فَاضِلٍ ، وَلَا يَقَعَانِ وَلَا يَصِحَّانِ مِنْهُ أَبَدًا
    12-فَلِذَلِكَ لَا يَصِحُّ السِّحْرُ إلَّا مِنْ الْعَجَائِزِ وَالتُّرْكُمَانِ أَوْ السُّودَانِ وَنَحْوِ ذَلِكَ مِنْ النُّفُوسِ الْجَاهِلَةِ .
    13-وَأَمَّا السَّاحِرُ لَا تَجِدُهُ فِي مَوْضِعٍ إلَّا مَمْقُوتًا حَقِيرًا بَيْنَ النَّاسِ ، وَأَصْحَابَهُ وَأَتْبَاعَهُ وَأَتْبَاعَ كُلِّ مُبْطِلٍ عَدِيمِينَ لِلطَّلَاوَةِ لَا بَهْجَةَ عَلَيْهِمْ وَالنُّفُوسُ تَنْفِرُ مِنْهُمْ ، وَلَا فِيهِمْ مِنْ نَوَافِلِ الْخَيْرِ وَالسَّعَادَةِ أَثَر

    .................................................. .....

    اذا كنت تتفق معنا فيما نقلناه عن علماء الامة نكون انتهينا من تعريف السحر والساحر وننتقل الي النقطة التالية وهي

    الاوفاق والسيمياء ,,,,,,,,




  13. #58
    وسام التميز الفضي

    تاريخ التسجيل : Nov 2004
    المشاركات : 3,385
    معدل التقييم : 13
    Array
    أبو عثمان_1 غير متصل

    افتراضي رد: رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد: رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حياكم الله يا اخوان ونعتذر عن التاخر في لانشغالي لأن الرد في هذا الموضوع يحتاج على تطويل .

    ونعود لاخ الدكتور عاطف الذي غير منهجه موقفه من علم الاوفاق بيوم وليلة عندما اكتشف الحقيقة المرة بأن أولياء الصوفية يتعاطنها معه أنه كان يراها من السحر وكان في ذلك الوقت لم يقف على أن الصوفية يتعاطون الاوفاق ، فلما بينا له لذلك تكبر وأخذ يشتت الموضوع يمينا وشمالا تارة

    تارة بأنه لا يحق لي البحث والاحتهاد بهذه المسألة ، وتارة يطالبني بمؤهلاتي العلمية لينظر هل لي الحق أن ابحث هذا البحث أم لا !! ، وتارة بأقوال العلماء الذي رموا الصوفية بالسحر .
    ولله حمد أجبناه على كل هذا بالدليل القاطع والبرهان ، وكنا وقفنا عند سؤالين تهرب الاخ الدكتور عاطف للاسف من الاجابة عليهما لأن الاجابة عليهما تنهي الموضوع والجدل الحاصل فنعيد السؤالين مرة أخرى :

    هل الذي نقلته من أدلة عن الصوفية من السحر أم ؟؟؟

    وازيد سؤال آخر :

    هل الطلاسم والاوفاق والاستخدامات والعزائم والاقسام والسيمياء من السحر أم لا

    الاجابة على هذين السؤالين تنهي الموضوع لأن موضوعنا هو اثبات تعاطي مشايخ التصوف السحر ، وليس حكم الساحر وهل الساحر كافر أم لا حتى توسع البحث يا دكتور عاطف هداني الله واياك لما يحبه ويرضاه .

    هذا هو ملخص البحث والآن نعود لمشاركاتك .

    (( نحن لم ولن نجتهد لاننا لسنا من اهل الاجتهاد وانما كما قلنا لك ننقل اقوال العلماء في الموضوع ثم نحاول فهمها والتوفيق بينها وهذا مايفعله القاريء العادي وليس العالم المجتهد ))

    حقيقة أنا لا افهم التناقض الذي انت واقع به ، فلما أتيت بأقوال العلماء بماهية السحر والادلة من أقوال وأفعال الصوفية السحرية التي هي نفسها قال عنها العلماء هي سحر ، قم ترفض ترميني بالاجتهاد وهذا لا يحقي لي حتى تعلم مؤهلاتي ، ولآن أنت تعمل نفس الذي عملته قمت بجمع الاقوال والادلة وخلصت بنتيجة وهي أن الصوفية يتعاطون السحر ويظهرون به خوارق العادة .

    فماذا كان حرام على أبي عثمان وحلال على الدكتور عاطف ، ، وفلذلك أعطي نفسي الحق أن اسالك كما سالتني فأقول :

    ما هي مؤهلاتك في العلوم الشرعية حتى نعلم مدى فهمك للنصوف التي تنقلها لأنك للاسف تناقض نفسك تارة الطلاسم والاوفاق من أعمال المشعوذين والآن تدفاع عمن يتعاطاها .

    وتقول : (( قلنا لك اننا ننقل لك وللقراء النصوص التي قالها العلماء ليفهم القراء معنا ويشاركونا في الحوار
    وبعد ان ننتهي من جمع اقوال العلماء في الموضوع ونقوم بمحاولة فهمها فاننا سنرد عليك بنعم او لا )


    بارك الله فيك المسألة غير محتاجة لكل هذا الهروب ، لو أنك قرأت بداية الموضوع لرأيك أقوال العلماء في ماهية السحر ، وأنهم أعتبروا ( الاوفاق ، والطلاسم ، والسيمياء ،والهيمياء ، والاستخدامات والعزائم والاقسام ) من أقسام السحر ، فلذلك المكابرة الآن .

    طيب نسألك هذا السؤال طالما انك بحثت هل عندك أقوال علماء من غير الصوفية تقول أن : (( الاوفاق ، والطلاسم والاقسام ، والعزائم ، والسيمياء والكيمياء والهيمياء والاستخدامات )) ليست من السحر .

    لأنك الان تنفي شيء قال عنه العلماءه هو من أقسام السحر .

    (( ثالثا :

    سنرد عليك بنعم او لا حسب اقوال العلماء
    ))

    والآن بعدما سردت أقوال العلماء التي غالبها نقيتها في مقدمة البحث

    اجبني بنعم أو لا

    هل الذي نقلته من أدلة عن الصوفية من السحر أم ؟؟؟

    وازيد سؤال آخر :

    هل الطلاسم والاوفاق والاستخدامات والعزائم والاقسام والسيمياء من السحر أم لا

    (( اذا كنت تتفق معنا فيما نقلناه عن علماء الامة نكون انتهينا من تعريف السحر والساحر وننتقل الي النقطة التالية وهي ))

    بارك الله فيك تعريف السحر والساحر لم تاتي بجديد ، الجديد هو اجتهادات واستنباطاتك في فهم النصوص ، فلذلك لا اريد توسيع البحث ، فنحن ما زلنا في انتظار الاجابة على الاسئلة المطروحة والتي تحاول عدم الاجابة عليها بقدر الاستطاعة .

    وأخير لن تكون أي محاورة إلا بعد الاجابة على الاسئلة السابقة وهي :

    هل الذي نقلته من أدلة عن الصوفية من السحر أم ؟؟؟

    وازيد سؤال آخر :

    هل الطلاسم والاوفاق والاستخدامات والعزائم والاقسام والسيمياء من السحر أم لا

    ما هي مؤهلاتك في العلوم الشرعية ؟؟

    ===========

    أبو عثمان

    التوقيع
    abo othman _1


  14. #59
    وسام التميز الفضي

    تاريخ التسجيل : Nov 2004
    المشاركات : 3,385
    معدل التقييم : 13
    Array
    أبو عثمان_1 غير متصل

    افتراضي رد: السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد: السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة


    قال الله تعالى : (( وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَـكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ )) [البقرة : 102]

    وقال : (( وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى )) [طه : 69]

    وللاسف نجد اليوم من يدفاع عن السحر والسحرة ، وكان في زمن موسى عليه السلام كان الساحر هو المقدم بل كان فرعون هو الذي يحث على تعليم السحر بل كان يكره عليه كما قال تعالى : (( إِنَّا آمَنَّا بِرَبِّنَا لِيَغْفِرَ لَنَا خَطَايَانَا وَمَا أَكْرَهْتَنَا عَلَيْهِ مِنَ السِّحْرِ وَاللَّهُ خَيْرٌ وَأَبْقَى )) [طه : 73]

    و الاسلام شريعة سماوية كما كانت شريعة موسى عليه السلام فذمت السحر والسحرة ، قام الساحر يتستر بالولاية وأنه صاحب كرامات ، كما أنه يتستر بالراقي الشرعي أو المعالج بالاعشاب ، ولكن في المجتمع الصوفي عظم الولي الساحر أما في المجتمات السنية فحورب الساحر .

    ولذلك لا تجد الصوفية يفضحون السحرة أو يميزون الساحر من غير الساحر ، وكيف يميزون وأقطابهم يتعاطونه ؟؟!!

    ==========

    أبو عثمان

    التوقيع
    abo othman _1


  15. #60
    عضو جديد

    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    المشاركات : 4
    معدل التقييم : 0
    Array
    تاج السر السماني غير متصل

    افتراضي رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    رد : السحر عند مشايخ الصوفية حقائق مذهلة تكشف لأول مرة

    السيد ابو عثمان
    حارس الاسلام من الشرذمة السحرة اتباع الفكر الصوفي و حامي حمى الامبروطورية الاسلامية و الواقف على باب حصنها المنيع

    يا ابو عثمان صدقني اني لا املك الوقت للجلوس على المنتدى و الانهماك في اساليب الطباعة النمقة للكشف على اسرار الصوفية اهم سحرة او لا و احضر النصوص المختلفة لاثبات وجه نظري عن مدى انغماس الصوفية في السحر او العبادة
    اما انا فأقول لك سيدي بما انك حامي حمى الاسلام ف الرجاء التمييز بين السحر و العلم فأنتم يا اتباع محمد عبد الوهاب اول من قال ان الخروج على القمر حرام صرف على لسان أمامكم ابن باز رحمه الله
    ومن اطباعكم كثرة التحريم و النطق بتكفير و كان الاسلام لا يوجد بة سوى كلمة ( حرام )
    و تأخذون ضواهر الامور ولا تتعمقون في المعنى و تتركو العنان للعقل في الحكم على مجاري الاسلام
    فخظتوا في التجسيد للذات الربانية و بتوا تتجادلون ان الله فوق العرش او تحته و تتملصون من كل العوم الموهبة من الله و تتملقو في تفكيركم المحدود عن الامور التي خرجت عن حس العقل الطبيعي الى الخوارق و تفسر كل كلمة بناء على تفكير العقل لا القلب و تخلطو الامور و تجمعو بين العلم و السحر فكلنا نستهجن السحر و ليس انت فقط ف الصوفية ليسوا سحرة و من يقول غير ذلك فهوة كاذب و لاتخلط بين السحر و العلم
    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



معلومات الموضوع
الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. إثبات فساد عقيدة الكشف وعلم الباطن الصوفى - من كتاب نقض الصوفية
    بواسطة خادم الدين في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 10-06-2009, 12:27 AM
  2. الصوفية هي الحل !!
    بواسطة عابر غريب في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 16-12-2008, 10:12 AM
  3. سأكون صوفيا طرقيا ... بشرط
    بواسطة هاشم البرزنجي في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 92
    آخر مشاركة: 18-10-2008, 09:25 PM
  4. لأول مـرة : أضخم موسوعة في الرد على الصوفية (( 605 كتاب وبحث )).
    بواسطة المقداد في المنتدى منتدى الكتب المختصة بالتصوف
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 06-10-2008, 07:52 AM
  5. فهرس كتاب ( نقض الصوفية )
    بواسطة خادم الدين في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-03-2008, 09:17 PM
مواقع النشر (المفضلة)
مواقع النشر (المفضلة)
ضوابط المشاركة
  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Locations of visitors to this page